النخلة  |  عائلة الأغا


الرئيسة / مقالات / طبيب من اصل فلسطيني يدعو إلى انتزاع الإلكترونيات من أيدي أطفالنا

طبيب من اصل فلسطيني يدعو إلى انتزاع الإلكترونيات من أيدي أطفالنا

طبيب سعودي " من اصل فلسطيني " يدعو إلى انتزاع الأجهزة الإلكترونية من أيدي أطفالنا فورا .
(محمد أمين – دبي- mbc.net ) دعا الأستاذ الدكتور عبدالمعين الآغا – أستاذ الغدد الصماء والسكري بكلية الطب بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة – إلى ضرورة انتزاع الأجهزة الإلكترونية من أيدي أطفالنا، خاصة صغار السن منهم، وذلك لما يترتب عليها من أضرار صحية خطيرة تهدد هؤلاء الأطفال.
وأضاف الآغا في تصريحات خاصة لـmbc.net أنه وفقا لنتائج الدراسة المقطعية التي أجراها بعيادة الأطفال والغدد الصماء بمستشفى جامعة الملك عبدالعزيز بجدة لتقييم العلاقة بين معدل كتلة الجسم والوقت المستغرق من الأطفال واليافعين على الأجهزة الإلكترونية، توصل إلى نتائج خطيرة جدا.
وأبرز هذه النتائج، وجود علاقة طردية بين عدد الأوقات المستغرقة أمام الأجهزة الإلكترونية وزيادة تناول الوجبات خلال المشاهدة، وكذلك قلة أو عدم ممارسة النشاط البدني مما أدى إلى ارتفاع معدلات الوزن وكتلة الجسم لهذه الشريحة.
وأشار إلى أن الدراسة استغرقت نحو 6 أشهر، وشملت (541) طفلا ويافعا، وتم الحصول على البيانات وقياسات الطول والوزن والساعات التي أمضاها الأطفال أمام الأجهزة الإلكترونية، وتم حساب مؤشر كتلة الجسم وفقاً للمعايير الدولية.
وأثبتت النتائج أن 68.4% من الأطفال الذين شملتهم الدراسة كانوا يمضون ساعتين أو أكثر أمام الأجهزة الإلكترونية، وهو ما تسبب في زيادة أوزانهم وبالتالي الإصابة بمرض السمنة وما يترتب عليه من أمراض السكري.
وأوصت الدراسة بضرورة التخفيف من معدلات السمنة بين الأطفال، ولتحقيق ذلك يجب ألا تزيد الساعات المستغرقة أمام الشاشات الإلكترونية أكثر من ساعتين يومياً بالنسبة للأطفال ما بين 5 إلى 18 سنة، بينما الأطفال دون سن الرابعة يجب منعهم تماما من التعرض لهذه الوسائل التكنولوجية الحديثة، وكذلك منع وجود شاشات التلفاز في صالات الأكل وزيادة النشاط البدني.


 

أضف تعليقاً

التعليقات على الفيس بوك