النخلة  |  عائلة الأغا


الرئيسة / متفرقات / مجمع ناصر الطبي يختتم فعاليات اليوم العلمي الخامس لطب العلاج الطبيعي

مجمع ناصر الطبي يختتم فعاليات اليوم العلمي الخامس لطب العلاج الطبيعي

اختتم مجمع ناصر الطبي فعاليات اليوم العلمي الخامس لطب العلاج الطبيعي الذي عقده في جنوب مدينة خانيونس "بقاعة السعادة" ، يوم الخميس 15/12/2016.
وقد أكد أخصائيو وأطباؤ العلاج الطبيعي في اختتام فعاليات اليوم العلمي الخامس لطب العلاج الطبيعي على مجموعة من التوصيات الهامة للارتقاء بالواقع الصحي لطب العلاج الطبيعي والخدمات المقدمة للمرضى في المؤسسات والمراكز الصحية التابعة لوزارة الصحة عامة، وقسم العلاج الطبيعي في مجمع ناصر الطبي خاصة. وقامت الدكتورة سعاد غبن بقراءة التوصيات النهائية لليوم العلمي، ومن أهمها العمل بمنهجية الفريق الواحد لكافة كوادر وزارة الصحة وتطوير المهارات الشخصية والادارية والفنية، و إدخال خدمة العلاج الطبيعي لأقسام العناية المكثفة، وتفعيل دور العلاج الطبيعي في أقسام الباطنة الغسيل الكلوي، وجاء في التوصيات أهمية جادة لتعزيز البحث العلمي وتطوير المناهج التدريسية الاكاديمية في الجامعات وتطوير مجال تأهيل المرضى، و إعتماد اختصاصيو العلاج الطبيعي في برامج التثقيف للجمهور، وتطوير امكانياتهم العلمية والمهنية في هذا المجال، كما ركزت التوصيات على ضرورة ملِّحة لإقرار لجنة لمتابعة القوانين والأخلاقيات الخاصة بمهنة العلاج الطبيعي.

وفي كلمة وزارة الصحة في حفل افتتاح اليوم العلمي، اعتبر وكيل وزارة الصحة د. يوسف أبو الريش أن انعقاد اليوم العلمي الخامس للعلاج الطبيعي، نقلة علمية ومهنية مطلوبة وهامة،وخطوة هامة من أجل الارتقاء بالواقع الصحي لمهنة العلاج الطبيعي في قطاع غزة ، ومؤكدا على أن وزارة الصحة الفلسطينية، تنطلق في عملها من خلال منظومة صحية تشمل كافة الأقسام في المؤسسات الصحية المختلفة.

وقال أـن تطوير أقسام العلاج الطبيعي، هدفه الأساس بناء الوطن والإنسان والارتقاء بالواقع الصحي في قطاع غزة بالرغم من الظروف التي تعانيها الوزارة من إشكاليات كبيرة والمتمثلة في قلة الإمكانيات والموارد المالية والبشرية المتاحة، عدا عن عدم القدرة على التوظيف داخل الوزارة، رغم الاحتياج الكبير، خاصة أن هناك أقسام جاهزة من ناحية التجهيزات ولكن لا توجد كوادر طبية تغطي الحاجة اللازمة لافتتاحها.

وكما جاء خلال كلمته فياليوم العلمي الخامس للعلاج الطبيعي الذي حضره د. خميس النجار رئيس الصحية في المجلس التشريعي، ومدير عام مجمع ناصر الطبي، الدكتور علاء الدين المصري رئيس اللجنة التحضيرية، والدكتور ناهض القدرةالمنسق العام رئيس قسم العلاج الطبيعي بمجمع ناصر الطبي، الدكتور سامي عويمر مدير دائرة العلاج الطبيعي بوزارة الصحة، والدكتورة سعاد غبن رئيس العلمية لليوم العلمي، وبحضور وفد من المنظمة الدولية للصليب الأحمر يترأسهم السيد غروغروي هارفولد، ، وعدد من أخصائي وفني العلاج الطبيعي الأطباء والاستشاريين العاملين في المؤسسات والمراكز الصحية وكوادر وزارة الصحة وعمداء وأساتذة وطلاب كليات العلاج الطبيعي في الجامعات الفلسطينية في قطاع غزة.

وقال أبو الريش ” ” نوصي زملاءنا الأطباء بتغيير انماطهم بشكل أكبر من أجل تفهم دور اخصائي العلاج الطبيعي، وكما يحتاج أخصائي العلاج الطبيعي بتقديم إقناع مهني للأطباء في الاقسام المختلفة بحيث تكتمل منظومة عمل مهنة العلاج الطبيعي مع الأقسام الطبية الأخرى مما يؤدي لتحسين الأداء الوظيفي والمهني والاداري للجميع، خدمة لمرضانا وخاصة المعاقين منهم وجرحى الحروب.

وأكد د. أبو الريش أن المنظمة الدولية للصليب الأحمر شريك اساسي مع وزارة الصحة في العديد من البرامج، وجزء منها اليوم العلمي الخامس للعلاج الطبيعي، وكما أنهم يدعمون أقسام العلاج الطبيعي في المستشفيات وبإسهامات واضحة وملموسة خاصة في أقسام الطواريء كدعم تطويري لهذه الأقسام ووجود كوادر مميزة من المنظمة الدولية في قسم الطواريء والحوادث في مجمع ناصر الطبي، وكما قام الصليب الأحمر بعمليات ترميم واسعة للمستشفيات التي تضررت نتيجة العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة في عام 2014، وتوفير مستلزمات المولدات الكهربائية واقسام التحلية في أقسام الكلية الصناعة.

من جهته، قال الدكتور محمد زقوت مدير عام مجمع ناصر الطبي، أننا يجب أن لا نستسلم للتحديات بل أن تكون الصعاب دافع للإبداع والنجاح، وتعرض غزة لثلاثة حروب متتالية، اثبتت أن الاستعدادات الطبية للكوادر البشرية كانت في مستوياتها المطلوبة، وفي كافة التخصصات، ونعمل منذ ذلك الوقت لتطويرها واضافة الخبرات النوعية لها، ويعتبر تخصص العلاج الطبيعي من أهم التخصصات التي نوليها إهتماما، كونها تختص بتأهيل المرضى والجرحى والمعاقين ضحايا الحروب.

مضيفاً بأن مجمع ناصر الطبي يقدم خدماته الطبية لأكثر من نصف مواطن في المنطقة الجنوبية، وقمنا بتطوير قسم العلاج الطبيعي الذي أول إفتتاح له كان في العام 1984، حيث كان قسما صغيرا، وتطور لاحقا الى قسم كبير، وقبل شهرين تم اعادة افتتاح القسم الخارجي من القسم بعد ترميمه واستكمال بعض المستلزمات اللوجستية، كونه يستقبل اكثر من 85 مريض يوميا.

وأضاف أن البرنامج العلمي لمجمع ناصر الطبي سوف يستمر، واستعرض فعاليات البرنامج في السنوات الماضية، حيث عقد 51 يوم علمي في تخصصات مختلفة، وعقد ستة مؤتمرات علمية، ويعتبر اليوم اختتاما للبرنامج العلمي للعام 2016م، وقدم شكره لكل الجهات الداعمة للمؤتمر وخاصة المنظمة الدولية للصليب الأحمر، وكافة اللجان التي شاركت في التحضير لليوم الخامس للعلاج الطبيعي.

من جهته، أثنى الدكتور ناهض القدرة منسق اليوم العلمي ورئيس قسم العلاج الطبيعي في مجمع ناصر الطبي، على دور منظمة الصليب الأحمر والسيد غروغري هارفولد، لتقديمهم الدعم المالي السخي والذي ساعد اللجان التحضيرية والعلمية على تقديم يوم علمي متميز وناجح، ويعكس حاجتنا الحقيقة لمثل هذه الفعاليات التطويرية لمهنة العلاج الطبيعي، وكما أثنى على دور نقابة العلاج الطبيعي، لدورهم الهام في إنجاح هذا اليوم، ومعلنا أن اليوم العلمي السادس للعلاج الطبيعي سيكون في مثل هذا اليوم من العام القادم 2017.

وقال السيد غروغري هارفولد من اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بأنهم سعداء لمشاركتهم وزارة الصحة الفلسطينية ومجمع ناصر الطبي لإقامة هذا اليوم العلمي الهام، وأضاف انه وزملائه في اللجنة الدولية نعمل لدعم الناس بكل ما يمكن، وهذا هو الهدف الرئيس للصليب الأحمر بكافة طواقمه العاملة في فلسطين، ويتميز عملنا خاصة في أثناء الحروب وبعدها، ولدينا فلسفة عمل اننا نقدم الخدمة الصحية من خلال المؤسسات الرسمية وأصحاب العلاقة المختصين والمعتمدين لدينا، وأضاف ان اللجنة الدولية للصليب الأحمر تولي اليوم إهتماما خاصا بطب العلاج الطبيعي كونه يرتبط بعلاج وتأهيل المعاقين وضحايا الحروب، ومن هنا جاء أهمية مشاركتنا مع وزارة الصحة في فعاليات اليوم، وسنقوم بتطوير خدماتنا تجاه هذا التخصص ومتمنين ان يستفيد الجميع من المحاضرات القيمة وسنكون دوما شركاء من أجل خدمة الناس وتضميد جراحاتهم.

وفي اليوم العلمي الخامس قد تم عقد جلستين في اليوم العلمي تناول سبعة محاور مهنية وأكاديمية لطب العلاج الطبيعي ومن هذه المحاور، تنظيم مهنة العلاج الطبيعي اداريا ومهنيا، والتعامل مع حالات مرضى السكري، وبعد عمليات القلب المفتوح، ودور التمارين العلاجية والعلاج الطبيعي مع مرضى الفشل الكلي والغسيل الكلوي الدموي "االديلزة"، وكان هناك محور هام تحدث فيه الاخصائيون عن دراسة جديدة لاستخدام السيلكون في القضاء على النسيج الوحشي "scartissues" بعد الحروق، وكذلك دور العلاج الطبيعي في اصابات الملاعب في قطاع غزة، وتم تقديم ورقة هامة عن دور العلاج الطبيعي بعد العمليات بالشراكة مع المنظمة الدولية للصليب الأحمر.

وترأس د. عبدالله حمدونة، رئيس أقسام العلاج الطبيعي بالرعاية الأولية، والمعقب د.أيمن حمدونة استشاري العلاج الطبيعي مدير عام الرقابة الداخلية بوزارة الصحة، وقدمت د. سعاد غبن رئيس اللجنة العلمية لليوم العلمي والمحاضرة بقسم العلاج الطبيعي في جامعة الأزهر بغزة، ومحاضرة أخرى لــ د. سائدة البرعاوي اخصائية العلاج الطبيعي ومسؤولة ميدانية في برنامج التأهيل الجسدي في اللجنة الدولية للصليب الأحمر بغزة، وقد المحاضرة الثالثة د.ياسر زيدية اخصائي العلاج الطبيعي، واختتم د. اسامة ابو لبدة رئيس قسم العلاج الطبيعي بمستشفى غزة الأوروبي محاضرات الجلسة الأولى.

وترأست د.رباب أبوصلاح اخصائية العلاج الطبيعي فعاليات الجلسة الثانية،وكاتب المعقب في هذه الجلسة د.محمد نصر الحاصل الحاصل على دكتوراة العلاج الطبيعي ورئيس قسم العلاج الطبيعي بجامعة الأزهر غزة، وقد د. وليد حمدان اخصائي العلاج الطبيعي المحاضرة الأولى ـ وقدم د. عبدالحميد قرضايا اخصائي العلاج الطبيعي بالمنظمة الدولية أطباء بلا حدود المحاضرة الثانية، وكما كانت اللجنة الثالثة من تقديم د. محمد الأستاذ اخصائي العلاج الطبيعي بالمنظمة الدولية أطباء بلا حدود، وختمت أ. صبا أبو فرحانة المحاضرة الأخيرة باليوم العلمي واستعرضت دور اخصائي العلاج الطبيعي في مساعدة النساء اللواتي يعانين من الفشل الكلوي ويخضعن للغسيل الكلوي الدموي .
وفي ختام اليوم العلمي تم توزيع شهادات التقدير والدروع لكافة المشاركين والقائمين على إنجاحه.

 

 

 

 

 

 

 


ممثل الصليب الاحمر

تصوير بلال عواد

أضف تعليقاً

التعليقات على الفيس بوك