النخلة  |  عائلة الأغا



الرئيسة / متفرقات / وزير الزراعة يشارك في يوم دراسي بعنوان : البيئة البحرية والثروة السمكية في قطاع غزة الواقع والطموحات

وزير الزراعة يشارك في يوم دراسي بعنوان : البيئة البحرية والثروة السمكية في قطاع غزة الواقع والطموحات

 

شارك  معالي وزير الزراعة  في يوم دراسي بالجامعة الإسلامية وفي كلمته أمام الجلسة الافتتاحية لليوم الدراسي، لفت معالي الدكتور الأغا إلى أهمية افتتاح برامج ومراكز بحثية في تخصص علوم البحار والمحيطات والموارد البحرية، مشيراً إلى فوائد البحر في توفير الأمن الغذائي للأفراد، ووقف معالي الدكتور الأغا على أثر الحصار على البيئة البحرية والثروة السمكية في قطاع غزة، وأوضح أن التقارير التي نشرتها المراكز البحثية العالمية تفيد أنه في العام 2050م سيكون غذاء الإنسان بما نسبته (50%) مستخرجاً من البحار، وأبدى معالي الدكتور الأغا استعداد وزارة الزراعة للتعاون مع الجامعة الإسلامية وتسهيل مهمة افتتاح أقسام ومراكز في تخصص علوم البحار من خلال توفير الإمكانات اللازمة، وتجهيز المختبرات العلمية، والإمداد بالطواقم الفنية.
وقال إن وزارة الزراعة تبنت لتحقيق رسالتها استراتيجيات الإدارة المستدامة للموارد المحلية،تطوير البنية التحتية، تحقيق الأمن الغذائي، تنمية الموارد البشرية، دعم المنتج المحلي، وزيادة القدرة التنافسية للمنتج الوطني.

وتحدث الأغا عن معاناة الصيادين وما يتعرضون له من مضايقات يومية تحاربهم في لقمة عيشهم ومصدر رزقهم الوحيد، لافتًا إلى أنه وفي أعقاب الحرب الاسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة زاد من الحصار الاقتصادي البحري.

يذكر أن اليوم الدراسي تخلله ثلاث جلسات اشتملت على أوراق عمل مقدمة من الوزارات والجامعات الفلسطينية.

[1] تعليقات الزوار

[1] مهدي عصام مهدي الأغاوالعائلة | الوزير للعائلة تشريف | 09-05-2012

[1] مهدي عصام مهدي الأغاوالعائلة

صراحة وفي بعض اللحظات يعجز اللسان تارة عن وصف العظام من الرجال لعظيم شأنهم ومكانتهم في قلوبنا، بل وحتى عقولنا فمقام سعادة البروفيسور الدكتور الوزير (محمد رمضان الأغا)(أبورمضان) وسام شرف على صدر عائلة الأغا ورجالاتها فالحقيقة أن قوة العلم حينما داعبت العقل الراشد والفكر الثاقب والقلب النابض و الرأي السديد بزغ ولله الحمد إتساع للرقعة الزراعية الخضراء عمت أرجاء وطننا الحبيب ورسمت لوحة محررات بأبهى حلة وبهاء عم خيرها القاصي والداني واستصناع برك للأسماك بفضل الله أغنت وأشبعت وأكملت السلسلة الغذائية في قطاعنا المحاصر بحرا وجوا وبرا وتيسير فرص عمل للشباب مكنتهم من استنهاض هممهم وتدبير شؤون حياتهم اليومية فـ لله درها من أياد بيضاء داوت الألم و ضمدت الجرح و روت بعد الظمأ و أشبعت بعد الجوع فهذه والله لخصال فريدة لرجال عشقوا الأرض فعشقتهم الأرض بدم الزهور فدم الزهور جانب أدبي و روائي من شخصية وزيرنا الغالي مزجت بعبرات عن حب الوطن والوقوف بجانب الشعب المظلوم و المقهور واستبساله في وجه عدوه الغاصب الغاشم فالخصال شنفت مسامع الرجال. نسأل الله بمنه وإحسانه وكرمه أن يحفظ وزيرنا من كل سوء ومكروه وأن يحيطه بالبطانة الصالحة وأن يمده بموفور من الصحة و العافية وقوة في العقل والبدن والإيمان فالوزير شرف لي ولعائلتي وهو كالشمس المشرقة نسجت أشرعتها على وطننا بالحب والخير والبركة والنماء.

أضف تعليقاً

التعليقات على الفيس بوك