النخلة  |  عائلة الأغا



الرئيسة / نشاطات / وزير الزراعة يشارك في وقفة تضامنية مع الأسرى

وزير الزراعة يشارك في وقفة تضامنية مع الأسرى

 

ميدان الجندي المجهول- خيمة الاعتصام للمتضامنين مع الأسرى- السبت الموافق 0-05-2012 وجه وزير الزراعة ووزير السياحة والآثار د.محمد رمضان الأغا، العديد من الرسائل الهامة ذات العلاقة بمعركة الأمعاء الخاوية التي يخوضها الأسرى الأبطال في إضرابهم لليوم السابع عشر على التوالي سجون الاحتلال(الإسرائيلي ) وشدد الأغا على مواصلة مسيرة التضامن مع الأسرى حتى تحقيق مطالبهم العادلة ونيل حريتهم، مؤكداً على أن الأسرى ينوبون في معركتهم التاريخية عن الأمة العربية والإسلامية وأحرار العالم. جاء حديث الأغا خلال مسيرة التضامن التي نظمتها وزارتي الزراعة والسياحة والآثار وسلطة المياه مع الأسرى المضربين، حيث انطلقت المسيرة من أمام مقر وزارة الزراعة الرئيسي بغزة باتجاه خيمة الاعتصام في ساحة الجندي المجهول. ورفع الموظفون المشاركون في المسيرة -والذين يزيد عددهم عن 400 جاءوا في يوم إجازتهم- اللافتات التي تحمل شعارات التضامن والمؤازرة لإخوانهم الأسرى في السجون، ورددوا الشعارات المساندة لصمودهم والمنددة بإجراءات القمعية التي تنفذها مصلحة السجون الإسرائيلية ضد الأسرى.
وقال الأغا أثناء كلمته في خيمة الاعتصام، إن الأسرى في سجون الاحتلال يخوضون أكبر معركة في التاريخ يدافعون فيها بأرواحهم عن كرامة الشعب الفلسطيني وكرامة الأمة العربية من محيطها إلي خليجها، وقال "أنتم لستم وحدكم فاليوم تقفون ومعكم كل أحرار العالم، في وجه العدو الذي عبر التاريخ يتلذذ على عذاباتكم وجراحتكم ولم يستطيع أن يهزمكم". وأضاف "عما قريب ستكونون بيننا كما إخوانكم من قبلكم في صفقة وفاء الأحرار" ، وتابع " أمعائكم ليست خاوية بل قلوبكم عامرة بالإيمان". وفي أولى رسائله قال الأغا " لقد بدأت شمس العدو في المغيب ونجمه في الأفول، و لقد تراجع جيشه وكانت أكبر وأعظم انتصار هو معركة الوفاء الأحرار، وان شاء الله سيكون هناك صفقة أحرار ثانية نري إرهاصاتها اليوم في كل العواصم العربية ". ووجه الأغا رسالة إلى الولايات المتحدة الأمريكية والغرب فقال "كفي يا أوروبا انحيازاً للعدو ، فنحن شعب يتوق لحقوقه وليس يبننا وبينكم أي عداوة لتنحازوا إلى الظالم.. لم يمر على الشعوب ظلم بهذه الطريقة التي يلاقيها شعبنا وأسرانا ..كفاكم تشدقاً بحقوق الإنسان وانتم اليوم تدوسون حقوق الأسرى وذويهم". كما وجه الأغا رسالة إلى أحرار العالم فقال " نعلم أن هناك الكثير من أحرار العالم يقفون معنا ولكن نريد منهم المزيد من قوافل لكسر الحصار وأن يعتصموا في عواصمهم لكبرى ويفعوا صوت شعبنا وأسراه".  وفي ختام الوقفة التضامنية تفقد وزير الزراعة والمشاركين في المسيرة المتضامنين من المحررين وذوي الأسرى في خيمة الاعتصام الذين يخوضون الإضراب بالتزامن مع رفاقهم وذويهم في سجون الاحتلال. وأثنى المحرر روحي مشتهى على الوقفة المميزة من قبل " الزراعة والسياحة والآثار وسلطة المياه "، مشيراً إلى أنه بالرغم من إجازة الموظفين إلا أنهم عبروا بوقفتهم اليوم عن انتماءهم إلى قضية الأسرى.


خلال مؤتمر صحفي


المشاركين في المسيرة


تحية الأسرى

[1] تعليقات الزوار

[1] م. زهير محمد الشاعر | زيارة موفقة | 11-05-2012

[1] م. زهير محمد الشاعر

زيارة مهنية موفقة وراقية بكل معنى الكلمة ولها دلالة بالغة......

أضف تعليقاً

التعليقات على الفيس بوك
Website Security Test