النخلة  |  عائلة الأغا


الرئيسة / طرائف / قصة وعبرة العميان الثلاثة- محمد سمير حمدي الأغا

قصة وعبرة العميان الثلاثة- محمد سمير حمدي الأغا

قصة وعبرة

يُحكى أن ثلاثة من العُميان دخلوا في غرفة بها فيــــل..
و طُلب منهم أن يكتشفوا ما هو الفيل ليبدءوا في وصفه ..
بدءوا في تحسس الفيل و خرج كل منهم ليبدأ في الوصف
قال الأول : الفيل هو أربعة عمدان على الأرض !
قال الثاني : الفيل يشبه الثعبان تماما !
و قال الثالث : الفيل يشبه المكنسة !
و حين وجدوا أنهم مختلفون بدءوا في الشجار..
و تمسك كل منهم برأيه و ر...احوا يتجادلون و يتهم كل منهم أنه كاذب
و مدع ! بالتأكيد لاحظت أن الأول أمسك بأرجل الفيل ...
و الثاني بخرطومه, و الثالث بذيله ..

كل منهم كان يعتمد على برمجته و تجاربه السابقة..
لكن .. هل التفتّ إلى تجارب الآخرين ؟
" من منهم على خطأ ؟ "

في القصة السابقة .. هل كان أحدهم يكذب ؟
بالتأكيد لا .. أليس كذلك ؟
من الطريف أن الكثيرين منا لا يستوعبون فكرة أن للحقيقة أكثر من وجه..
فحين نختلف لا يعني هذا أن أحدنا على خطأ !!
قد نكون جميعا على صواب لكن كل منا يرى مالا يراه الآخر !
( إن لم تكن معنا فأنت ضدنا !)
لأنهم لا يستوعبون فكرة أن رأينا ليس صحيحا بالضرورة لمجرد أنه رأينا !

لا تعتمد على نظرتك وحدك للأمور...
فلا بد من أن تستفيد من آراء الناس لأن كل منهم يرى ما لا تراه ..
رأيهم الذي قد يكون صحيحا أو على الأقل , مفيد لك .

منقول

[11] تعليقات الزوار

[1] وسام زهير يوسف الأغا | comment | 08-09-2012

[1] وسام زهير يوسف الأغا

مشكور أخ محمد على الموضوع ... نعم من الواجب علينا أن نتقبل أفكار الآخرين ونتفهم وجهات نظرهم ولا نتمسك برأي واحد فحين نختلف لا يعني هذا أن أحدنا على خطأ والثاني على صواب بل قد نكون جميعاً على صواب لأن كلاً منا يرى من زاوية لا ينظر منها الآخر

[2] جواد سليم إبراهيم سليم | قصة معبرة | 08-09-2012

[2] جواد سليم إبراهيم سليم

بوركت يا محمد على طرحك لهذه القصة المعبرة...فالحقيقة في الكثير من الاحيان لها عدة أوجه... إن عدم قبول الاخر والتعصب للرأي الشخصي هو من أهم أسباب تراجعنا وتفككنا...أكرر شكري العميق لك يا محمد وأتمنى لك المزيد من التفوق ونأمل منك مواصلة مساهماتك القيمة

[3] لؤي عبد المعطي رمضان الاغا | قصة رآئعة | 08-09-2012

[3] لؤي عبد المعطي رمضان الاغا

بوركت أخ / محمد سمير على طرحك لهذه القصة التي تعبر عن وجه نظر الآخريين لك .. وفي هذه القصة فكرة رآئعة .. كل شخص له وجه نظره ،، وجعل الله هذا في ميزان حسنآتك أخ / محمد الأغا .. لؤي الأغا ..8/9/2012

[4] ياسر محمد عودة الأغا | للحقيقة أكثر من وجه | 08-09-2012

[4] ياسر محمد عودة الأغا

ماشاء الله عليك يا بشمهندس محمد سمير حمدي ، قصة جميلة وتستحق القراءة، فيها كم هائل من الفائدة والحكمة والعبرة، يجب علينا أن نستمع للأخرين ونسمع أفكارهم ونشاركهم الرأي، ولا نتعصب لرأي شخصي مهما كان. وقال تعالى ( وجادلهم بالتي هي أحسن )
يجب قبل أن نخاطب عقل الإنسان أن نفتح قلبه
يجب احترام رأي محاورك.. واعلم أن احترام الرأي غير احترام الشخص.
واخيرا نكرر لك الشكر والعرفان فقد داهم السكون نبض قلمي ونامت الروح على وسائد قصتك الرائعة فأيقنت ان هنا يحلو السكن بأرض الحس والإبداع ،فأنت أبدعت، ونتمنى أن تكون هذه البداية ،ونشاط لا يتوقف...

[5] سليم بيان سليم الاغا | بارك الله فيك | 08-09-2012

[5] سليم بيان سليم الاغا

بارك الله فيك اخي محمد على طرحك لهذا الموضوع الجيد الذي يسلط الضوء على مشكلة التعصب للرأي الشخصي وعدم تقبل اراء الاخرين وهي مشكلة منتشرة في مجتمعنا بشكل كبير, نعم ان للحقيقة اكثر من وجه فلا يجب أن نحكم على وجهة نظر الأخرين بمنظار واحد بل بمناظير متعددة ويجب احترام وجهات النظر و الاستماع اليها سواء كانت صائبة أو خاطئة, ففي الاستماع فائدة .

[6] أ.علاء سمير جمعة الشوربجي | بارك الله فيك | 08-09-2012

[6] أ.علاء سمير جمعة الشوربجي

بجد يا ليتنا نعي ما في هذه القصه من معاني باطنه ومن احترام لوجهات النظر لكننا واللهِ عميان ولا نستطيع اللمس ولا الاحساس تسلم اخي محمد بجد شي يستحق منا كل خير لك اتمنا ان تمتعنا دائماً بمثل هذه الكلمات

[7] جودت رياض جودت عاشور | مداخله بسيطة | 08-09-2012

[7] جودت رياض جودت عاشور

في هذه اللحظة عبارات كثيرة تدور في خلجات صدري.. ومعاني مختلفة. عاجزه عن كتاباتها لهذا الشخصية ..فلها مني ومن الكل .. كل الاحترام والتقدير مغروسة له في قلوبنا التي لا تذبل ولن تذبل..
ولكن ليس من الضرورة ان( كل شخص اختلف معنا في الرأي فهو ضددنا وليس معنا )

[8] علي يوسف محمد الأغا | بارك الله فيك | 08-09-2012

[8] علي يوسف محمد الأغا

ماشاء الله مشكور اخي محمد على القصة الجميلة ونتمنى المزيد من مواضيعك الجميلة والهادفة ومع اطيب تحياتي

[9] اياد سمير جمعه الشوربجي | ما شاء الله عليك | 08-09-2012

[9] اياد سمير جمعه الشوربجي

ربنا يبارك فيك علي هذا الطرح الجديد من نوعه والهادف في قصده .

[10] م . ناهض يوسف محمد الأغا | الله الله | 08-09-2012

[10] م . ناهض يوسف محمد الأغا

بسم الله الرحمن الرحيم
صراحه القصة غاية فى الروعة وحقيقة اننى لا اجد من الكلام المناسب ما اصفك به ولكن دعنى اقول لك بوركت وبارك الله فيك

[11] احمد فتحي رمضان الأغا | قصة معبرة ورائعة | 09-09-2012

[11] احمد فتحي رمضان الأغا

باركـ الله فيك على هذه القصة المعبرة
وتعجز عقولنا عن التعبير لهذه القصة
ودمت ذخرا للوطن

أضف تعليقاً

التعليقات على الفيس بوك