مقالات

السودان- مدرسة الغربة-أحمد أمين

بسم الله الرحمن الرحيم
*مدرسة الغربة*
علمتني الغربة أن احتمل كل شيء أحبه أو اكرهه لأني غريب.
علمتني الغربة أن اصبرمهما كان العذاب حتى أصل هدفي.
علمتني الغربة أن احتمل أصدقائي وعلمتني كيف أتعامل معهم.
علمتني الغربة انه لا توجد بلاد تحترمك و تقدرك وتستطيع أن تحي بها كبلادك.
علمتني الغربة حب بلادي (فلسطين) وحب أهلي وناسي.
علمتني الغربةانه مهما باعدت عنك يا فلسطين زاد حنيني و اشتياقي.

فإليك أهدى يا فلسطيننا أحلى ما نطق به لساني ثلاث وردات :

الأولى : من الرب و الرب يرعاك
الثانية : من العين و العين تدمـــــــع لرأياك
الثالثة : من القلب و القلب ينبض بهواك


وعندما تجف الدموع في الجفون .. ورنين الكلمات يتحول إلى صدى تضيع الصور بين صفحات الذكريات .. ويمضي الوقت بعيدا يتوارى عن أنظار الزمن يتلاشي سراب الحلم ويحيا الواقع عميقا .. صافياً دون غبار بين طيات الذكريات يولد الحنين .. حنين الوطن .. كلهفة طفل وحيد لحضن دافئي ، مركب تسير دون شراع تتجاذبه الأمواج وتتحدى العواصف لترسى في أمان ..
كحنيني لحضنك يااغلي ما في الوجود يا أمي تمضي قافلة الذكريات وتبقي دعواتك نورا في كل صلاة لاتسأل عن وجودي بل أسأل عن سر الوجود والوطن أم والسر عشق دفين تحت ترابك يافلسطين أناشدك يا ميلادي .. وحنيني ملاء كينونتي و روحي.. أبحث عنك في كل عبرة تأخذني لعطر هواءك العليل ومهما حاول العابثون إن يلوثوا هوائك لطالما كنت وستظل الميلاد الأول والأخير شهدت سمائك لحظة ميلادي وسيشهد حضن ترابك مراسم مماتي – بإذن الله -  بكل عبرة حنين .. أصرخ بآهات مغترب ينادي اسم وطنه وأحبائه بأنين مشتاق لكل سواد وبياض لكل طيبة وقسوة للنور والعتمة لكل بسمة ودمعة لكل ما تحوينه بين ذراعيك يا أمي.. يا فلسطين .. لم تكن الغربة يوماًمختلفة عنك أو عني .. ربما تختلف الأجناس وربما تختلف الأعمار ربما تختلف الأهداف والأحلام ولكن الكل يتحد بأن الغربة مدرسة .. مدرسة لا تحوي منهج دراسي بل تحوي منهجاً لمعرفة الذات.. لا تقتصر على كونك آدم أو كونها حواء , ولا تشهد بالأعمار فالكل في زمن الاغتراب طلبة تحت مدرسة الحياة .. لتعرف ذاتك وحدود ملذاتك إما أنتكسب نفسك وتدرك الغربة بكل جوها و كل أسرارها .. وأما أن تخسر نفسك و تدركك الغربةو تسلب منك نفسك وعمرك وكل ما ملكت لتجعلك أسير ملذاتك فارس بلا فرس و قائد بلاجيش جيشك هو هدفك الذي حملك بعيدا عن اهلك وأصدقائك عن الحنان الحقيقي الصافي وعن كل ما هو عزيز وغالي ، علمك وأخلاقك سلاحك وجوادك عزيمتك و صبرك الذي تمطيه في رحلتك رغم الصعوبات وعذاب الحنين .. رغم انف الغربة وقسوتها تستطيع ان تناضل و تكافح في سبيل هدف لطالما هنالك إرادة و عزيمة وإيمان .. ولما لاليس العيب الفشل فهو أول سلم النجاح لكن العيب من ينظر إلى التجربة نظرة ضعف وشفقة فقط لأنها تجربة !!أشفق على من أدركته الغربة ونالت من عمره و أخلاقه و حولته إلى ظل..
وارفع يدي إلى السماء نسألك اللهم التوفيق من عندك و أن تهدينا إلى طريق الحقووان تسهل غربتنا و تفتح لنا أبواب النجاح والصبر ..آميـــن اللهم آمين .

غريب الدار مجروح الفؤاد على الأحباب في لهف ينادى
ففي عينيه آهات ودمـــــــع وفى الأعماق جمر الابتعــاد
وفى كفّيه رعشات ارتجــاء بان يحضى بانســـام البـــــــلاد
ترى صمتا وحزنا في شبابه وتحت الصمت بركاناتقــاد
ويبكى حين يحمله الخيـــــال لأرض العشق في دنيا البعـاد
بالخير والحب الحقيقي وأطهر قاطن بين العبــــــــــــــــاد
يكاد الشوق يحرقه التهابــــا فان الشوق نار في الفــــــــؤاد
وان الشوق ذاكرة تنــــــادى على أمس نمى فيه مرادي
على أمس ترى الإنسان فيه يصوغ الحب من قلب الجماد
غريب الدار يا وطني شبابي بارض مأوها ســـم لصـــادى
أنا جسد بلاظــــــــــل أراه أنا صوت من الأحزان شادي
أنا وتر بلا نغـــــــــــم اغني أنا حجر ترامى في البوادي
فلا ثمرا من الأشجار أجنـى ولا (عنبا ) بأيام الحصــــــاد
ولا خلا يحاورني لأحكي له قصصا فاقضي انفرادي
ولا اهلا ولا بعض الحنــــان فاسقى خافقى مـــــاء الـوداد
أنا حزن أنا جرح فقلبي يرى الأحزان في ليل الســــــــواد
فان الصمت مقصلة لقلبي رماك الله يا بعـــد فـــــــــــؤآدى
غريب الدار ترعبه الليالي فصمت البعد كهف فى الوهــــاد
فلا احديرى دمع العيــون ليعطى خافقي مسحـــــة بـــــلادى
ودمع العين قافية ولحـــــن وحزن الشوق سمّ في الفــــــؤاد
قضيت العمر مرميا وحيدا على ارض أبث صوتي المنـــــادى
فغربتنا وهجرتنا ســـــراب كأرملة تكست بالســـــــــــــــــــواد
فانالعمر دون الأهل قفـر فما نبع الحياة بلا مبــــــــــــــــــــــأدي
أيا بلادي أيا صدرالقلبي وأحلى غنوه في ثغر شــــــــــــــــــــادي
لئن طال النوى فوق الليالي فعشقك دائم رغم ابتعــــــــــــــادي
وعطرك منبع للخير دومـا فما أرقاك يا وطن الجهــــــــــــــــــاد
وماأحلاك من شعب تسامى بخلق أفحمت حتى الأعــــــــــــــادي
حماك الله يا فلسطين الرجـال لناسْكننا ..نشاطـــــــــــــــــره بزاد
وان متْ فأمنيتي رجــــــاء بأن ادفن .. بأضرحةالبـــــــــــــــــلاد

اعداد : احمد امين احمد يوسف الاغا

اضغط هنا للتواصل أو التعرف على الدكتور أحمد أمين أحمد يوسف الأغا

اظهر المزيد