تكريم

‏الكتلة الإسلامية تنظم حفلها السنوي لتكريم الطلبة المتفوقين


في حفل تكريمي بهيج وكبير.. كرمت الكتلة الاسلامية بمحافظة خان يونس ما يزيد عن 600 طالب متفوق من طلاب المرحلتين الاعدادية والثانوية بالمحافظة خلال مهرجان التفوق السابع عشر "فوج اٍنتفاضة القدس" والذى نظمته أمام ساحة بلدية خان يونس ، واستضافت خلاله القيادي في حركة المقاومة الإسلامية حماس د. صلاح البردويل، وبحضور عدد من قيادات حركة المقاومة الاسلامية حماس والكتلة الإسلامية بالمحافظة، ولفيف من الوجهاء و الشخصيات والمئات من الاهالى والطلاب وذوى المتفوقين .

وفي كلمة للقيادي بحركة حماس د. صلاح البردويل، بين ان العلم والعلماء في هذا الوطن وهذه البقعة من العالم العربي هي الجزيرة و الواحة التي يتأمل كل الغارقين بعالم السياسة من حولنا يأملون ان تكون ملاذهم.
وقال البردويل بالرغم ما تمر به الأمة من مذابح وتشريد في مختلف الدول العربية إلا أن غزة ومقاومتها مازالت تقاوم وتقاتل المحتل ولم تنازل عن شبراً عن وطننا، وقال ان ما دام في غزة الأجيال التي حفظت القرآن والعلم لن تسقط غزة القلعة الأخيرة للأمة العربية و الإسلامية موضحاً ان هذه الأجيال هي التي تعطينا الأمل في ان فلسطين والأمة العربية ما زالت بخير

وأعتبر البردويل في كلمته المتفوقين بأنهم الأبطال لأن فلسطين لن يحررها إلا العلماء والمؤمنين والمجاهدين، فلا فكاك بينهما، وقال البردويل بأن حركة حماس جاءت لتكريم المتفوقين لتعبر لهم عن فخرها واعتزازها بهم واننا نتشرف بوجودنا بينهم ونكرم أبائهم

وأكد البردويل خلال كلمته بأنه يجب التسلح بسلاح العلم والإيمان حتى نخرج من هذا الحصار المفروض على قطاعنا الحبيب وحتى يزول هذا الاحتلال، وفي ختام كلمته بارك البردويل للطلاب المحتفى بهم والمكرمين ولأبائهم بهذا التفوق النجاح.

وفي كلمة كلمة للكتلة الإسلامية ألقاها عضو الهيئة الإدارية بمحافظة خان يونس أ. كرم الفرا أكد ان الكتلة الإسلامية الإطار الطلابي لحركة المقاومة الإسلامية حماس أخذت في عاتقها أن تقف مع الطالب الفلسطيني لنقدم لهم أسمى الخدمات في كافة المحطات والمجالات تعزيزاً لصموده وللتخفيف عنه ولتحقيق أهدافه وطموحه.

وصرح الفرا بأن الأمة العربية والإسلامية تحتاج لأن تكونوا شموساً تنير ظلام الجهل، وفي خلال كلمته بين ان الكتلة الإسلامية ترسل التهاني القلبية لأباء وأمهات المتفوقين بمناسبة تفوقهم
والى أبطال القدس الثائرة بأحرارها والى عشاق الطعن الذين لقنوا العدوا دروساً في عن التعامل مع الشعوب الثائرة والغاضبة والشعوب التي لا ترضى الذل، كما وقدمت الكتلة الإسلامية بالتحية الى اهلنا في ضفة العياش و الى الحرائر في قدسنا الشريفة

وفي كلمة المتفوقين ألقاها نيابة عنهم الطالب جهاد مخيمر قدم التحية لرجال الوطن في زقاق القدس، وأكد بأنهم لن ينحرفوا عن طريق تحرير فلسطين سواء بسلاح العلم أو سلاح المقاومة، كما وعبروا عن سعادتهم في هذا المهرجان التكريمي الكبير وقدموا الشكر الى رعاية التميز والإبداع الكتلة الإسلامية على تنظيم مثل هذه الإحتفالات التي تشجع الطلاب على التميز والتفوق.

كما وتخلل المهرجان على العديد من الفقرات المتنوعة كفقرة إنشاد ألقتها فرقة طيف غزة حيث أنشدت أنشودة مهداة الى الطلاب المتفوقين و انشودة مهداة الى أهلنا في القدس الثائرة وفقرة فنية أخرى.


































 

























 































 

تصوير بلال عواد

اضغط هنا للتواصل أو التعرف على الشاب محمد عبدالله يوسف محمد بخيت الأغا

اظهر المزيد