وفيات خارج العائلة

وفاة أ. أكرم عبدالرحمن سكيك

بسم الله الرحمن الرحيم
يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي
عائلة الأغا في الوطن والخارج تشاطر آل سكيك الكرام بوفاة فقيدهم


 أ. أكرم عبدالرحمن سكيك- أبو العبد

هذا ما حدث مع اكرم سكيك الذي توفي بخطأ طبي في مستشفى الشفاء . .

اكرم سكيك تاجر تخطى الخمسين من عمره، اجرى عملية في الخدمة العامة ونجحت ووزعت عائلته الحلوى، وبعد العملية تم اعطائه نصف مل روزوفين في الوريد، فحدث معه حساسية كادت ان تقتله، ولكن الاطباء اعطوه على الفور حقنة مضادة لالغاء مفعول الروزوفين وانتهت المشكلة ..

ولحاجته للرعاية تم تحويله لمستشفى حكومي، وكتبوا على تذكرة المريض ممنوع اعطائه روزوفين، دخل المستشفى وزاره اقاربه وجلس في اخر مرة برفقة 4 اصدقاء اطباء، واثناء الجلسة حضر الممرض المناوب ومعه حقنة روزوفين 5 مل وبدون النظر للتذكرة اعطاه اياها في الوريد، واثناء اخذها قال له المريض "خلي بالك عندي حساسية" ، ولم يكمل كلامه ودخل في غيبوبة ، وحاول الممرض البحث عن حقنة مضادة لالغاء مفعولها في القسم والاقسام المجاورة فلم يجد، وبعد نصف ساعة وصلت بعد شرائها من صيدلية خارج المستشفى، وخلال هذه المدة اخذت الحقنة الاولى مفعولها ودمرت الخلايا بالكامل ..

وبقي سكيك في غيبوبة كاملة بدون حراك ما يقارب 3 شهور، وتوفي بالامس...!!!

اظهر المزيد