تكريم

"الحركي للصحفيين" ينظم ندوة إعلامية في يوم التضامن مع الصحفي الفلسطيني


"الحركي للصحفيين" ينظم ندوة إعلامية في يوم التضامن مع الصحفي الفلسطيني

نظّم المكتب الحركي للصحفيين بمحافظة خان يونس جنوب قطاع غزة ندوة إعلامية متخصصة بعنوان: "البعد الإنساني في التغطية الإعلامية للأزمات والحروب"، بمناسبة الذكرى الـ25 ليوم التضامن العالمي مع الصحفي الفلسطيني، الذي أقره الاتحاد الدولي للصحفيين في 26 سبتمبر 1996، إبان استهداف الاحتلال لعشرات الصحفيين  في انتفاضة النفق. 

وتناول المتحدثون في الندوة التي شارك فيها الجسم الصحفي والأكاديمي على مستوى القطاع، وبحضور ممثلين عن الهيئات المحلية ومؤسسات المجتمع المدني، نماذجَ من تجاربهم في التغطية الإعلامية خلال الأزمات والحروب التي شهدتها غزة، وانعكاسها على عملهم الإعلامي.

وتحدّثت مراسلة تلفزيون فلسطين بغزة، الصحفية صفاء الهبيل، عن تجربتها كسيدة ممارسة للعمل الميداني خاصة في الحروب والأزمات التي مرت على القطاع، والصعوبات التي واجهتها في تغطيتها.

بدوره، تطرّق الصحفي سامي أبو سالم إلى السردية الفلسطينية وتناولها في الحروب والأزمات التي تعرضت لها القضية الفلسطينية، مشيرًا إلى أن الرواية الفلسطينية متذبذبة وبحاجة لجهد أكبر لإظهار بعدها الإنساني، ومواجهة دعاية الاحتلال الإسرائيلي.

من جهته، أكّد مدير الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون في المحافظات الجنوبية، أ. رأفت القدرة، على أن نقل الرواية الفلسطينية وإظهار الجانب الإنساني لمعاناة الشعب الفلسطيني هو مهمة تحملها الهيئة على عاتقها.

واستعرض أبرز القصص التي نقلتها الهيئة بكل أذرعها الإعلامية، والأثر الذي أحدثته في حشد الدعم والتضامن الدولي مع الشعب الفلسطيني، لافتًا إلى ضرورة انتقاء المصطلحات التي تُصدّرها وسائل إعلام الاحتلال.

وفي السياق، شدّد الأكاديمي د. أحمد الشقاقي على ضرورة العمل على "أنسنة الخطاب الإعلامي" أي التركيز على الجانب الإنساني للأحداث والمآسي التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني.

وأكد على أن العمل على تصويب المسار الإعلامي بحاجة إلى خطط متكاملة بدءًا من الجامعة وليس انتهاء بالمؤسسات الإعلامية "إذا يجب أن تكون قضايانا العادلة هي الخط العريض لصياغة الرسالة الإعلامية التي تكسبنا التعاطف والتضامن الدولي".

من جانبه، وجّه ممثل فخامة الرئيس محمود عباس، الوزير إبراهيم أبو النجا، عظيم شكره وامتنانه لفرسان الصحافة لما يبذلوه من جهد عظيم في إيصال الرسالة الإعلامية التي تخدم القضية الفلسطينية، وتكسبها التضامن والدعم الدولي.

ودعا الصحافيين والعاملين في المجال الإعلامي للتركيز على عرض الصور الإنسانية التي تحاول الدعاية الإسرائيلية أن تلغيها، وأن تحل روايتهم المزعومة محلها.

بدوره حيَّا م. عماد الأغا في كلمته باسم حركة فتح الصحفيين الفلسطينيين في الأرض الفلسطينية، في يوم التضامن الدولي معهم، مثمّننًا جهودهم البارزة في تغطية الأحداث التي يتعرض لها شعبنا الفلسطيني في أماكن تواجده كافة.

أما نائب نقيب الصحافيين الفلسطينيين، د. تحسين الأسطل، فأشار إلى ضرورة البحث عن القضايا الإنسانية التي تعرض صورة الشعب الفلسطيني الحقيقية، مطالبًا بضرورة التركيز على الجانب الإنساني في الأخبار، لما له من قيمة عالية.

وشدّد على ضرورة "التنسيق الكامل مع كل المؤسسات الإعلامية، للخروج بخطاب إعلامي يرقى لتضحيات شعبنا وقضيته العادلة".

فيما وجّه أمين سر المكتب الحركي للصحفيين في خان يونس، الصحفي هاني الأغا، شكره للزملاء الصحفيين الحضور مؤكدًا على أهمية الارتقاء بالعمل الإعلامي بما يخدم القضية الفلسطينية، لافتًا إلى أن هذه الفعالية تأتي ضمن خطة أقرها المكتب للنهوض بواقع العمل الإعلامي في قطاع غزة.

وفي نهاية الندوة، كرّم المكتب الحركي للصحفيين في محافظة خان يونس، المتحدثين في الندوة وكذلك الصحفيين الحاصلين على جوائز من أبناء المحافظة، وهم: هشام معمر، حسن اصليح ، رمضان الأغا، هاني الشاعر، مثنى النجار، محمد أبو شحمة، عبد الرحمن زقوت، نور النجار، إبراهيم أبو مصطفى، رنا الشرفا، أمجد القدرة، ناصر عطا الله.

وقدّم "المكتب" درع الوفاء والعرفان لأسرة فقيد الصحافة في مدينة خان يونس، الصحفي الراحل خالد أحمد الأغا، الذي وافته المنية قبل ستة عشر يومًا إثر وعكة صحية مفاجئة.


أ. رأفت القدرة(مدير الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون في المحافظات الجنوبية)، الصحفي سامي أبو سالم،  د. تحسين الأسطل( نقيب الصحافيين الفلسطينيين،) د. أحمد الشقاقي، الصحفية صفاء الهبيل(مراسلة تلفزيون فلسطين)


جانب من الحضور والوجهاء 


جمعية الاخوة الفلسطينية الجزائرية


جانب من الحضور الكريم 


أ. عمر خالد وشقيقه أ. أحمد


أ. هبة العبادلة (تقديم الحفل)


أ. هاني نبيل الاغا (أمين سر المكتب الحركي للصحفيين في خان يونس)


م. عماد خالد الاغا 


الوزير إبراهيم أبو النجا


أ. رأفت القدرة


أ. سامي أبو سالم


أ. صفاء الهبيل 


د. ايمن صالح، أ. وضاح أحمد






















أ. هاني نبيل 


أ. عصام عبدالله، أ. رمضان عبدالمعطي، أ، حسن صليح، رجل الأعمال محمد نايف وشقيقه أ. وائل 





د. أيمن صالح، الحاج اياد احمد (مختار عائلة الاغا) أبناء المرحوم خالد أحمد الأغا 


أ. سعيد شراب، أ. أحمد فارس ، أ. وضاح الاغا 


أ. أبو عثمان القصاص 





أ. صفاء الهبيل 





أ. رأفت القدرة 




د. تحسين الاسطل 


أ. هشام معمر


أ. حسن صليح 


أ. رمضان الأغا 


أ. هاني الشاعر 


أ. مثني النجار 




أ. عبدالرحمن زقوت 




أ. أمجد القدرة 




درع الوفاء والعرفان لأسرة فقيد الصحافة في مدينة خان يونس، الصحفي الراحل خالد أحمد الأغا









تصوير: القناص 

اضغط هنا للتواصل أو التعرف على أ. هاني نبيل سليمان فالوجي عثمان الأغا

اظهر المزيد