متفرقات

بدء موسم قطف الزيتون في غزة 2010


محافظة الوسطى- السبت المافق 09 -10-2010

"هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً لَكُمْ مِنْهُ شَرَابٌ وَمِنْهُ شَجَرٌ فِيهِ تُسِيمُونَ (10) يُنْبِتُ لَكُمْ بِهِ الزَّرْعَ وَالزَّيْتُونَ وَالنَّخِيلَ وَالْأَعْنَابَ وَمِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (11)"

افتتحت وزارة الزراعة بمشاركة رئيس الوزراء  أ. إسماعيل هنية صباح هذا اليوم موسم قطف الزيتون بالمحافظة الوسطى ، وزراعة شجرة الزيتون لتعزيز بقاء الإنسان الفلسطينى وصموده في هذا الوطن، وبعد ذلك تمت جولة إلى بعض المعاصر الإلكترونية مثل(معاصر نصر عودة الحديثة، معصرة أبو إسكندر، معصرة أبو زايد). .

شجرة الزيتون، شجرة معمرة مباركة في فلسطين ، تستخدم كغذاء طيب الطعم ، وكمنظر جمالي في البيوت والأراضي والشوارع الفلسطينية وكطب وقائي وعلاجي في الآن ذاته للعديد من الأمراض المنتشرة في ربوع فلسطين ، وكانت تستخدم في القرون الخالية للإسراج والتنوير والإضاءة في البيوت قبل ظهور التيار الكهربائي .

و ورد ذكر الزيتون في القرآن المجيد عدة مرات ، وقد أعطى الله العزيز الحكيم اهمية عظيمة مقدسة ومباركة لشجرة الزيتون التي تكثر عملية زراعتها في الأرض المباركة فلسطين .  وينتظر المزارع الفلسطيني عملية الانتهاء من قطف ثمار شجر الزيتون المثمر لدرسه واستخراج الزيت الطيب المبارك واللذيذ الطعم في المعاصر الاتوماتيكية المنتشرة في مختلف ارجاء فلسطين خاصة في المدن والبلدات الفلسطينية ذات الأشجار الكثيفة في المنطقة لاستخدامه في الاستهلاك البشري اليومي.


"شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ "


أثناء قطف الزيتون


أثناء زراعة شجرة الزيتون



أثناء تناول رطباً جنياً من نفس المكان


أثناء تفقد عملية عصر الزيتون في إحدى المعاصر الإلكترونية


أثناء عملية فرز الزيت


"يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ"


أثناء تذوق زيت الزيتون الطازج


الوزير أ. د. محمد رمضان الأغا أثناء لقاء صحفي

"صور أثناء عملية إلتقاط الزيتون"


الشباب الفلسطيني ومتعة إلتقاط ثمار الزيتون

 


استخدام(السلَم) لإلتقاط ثمار الزيتون البعيدة


بعض النساء الفلسطينيات تشارك في تنظيف ثمار الزيتون


أثناء جمع الزيتون


بعض الأطفال أثناء جمع الزيتون


(زيتون سِرْي) أسود


"شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ "

بعدسة : ضياء خالد

اضغط هنا للتواصل أو التعرف على الدكتور محمد رمضان محمد حمدان الأغا

اظهر المزيد