أعياد

الإمارات- جلسة عيد الأضحى 2010

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله محمد بن عبد الله عليه الصلاة والسلام..
 الأخوة الأعزاء أبناء العائلة الكرام كل عام وأنتم بخير بمناسبة عيد الأضحى المبارك أعاده الله علينا وعلى الأمة الإسلامية عامة باليمن والبركات وعلى أهلنا في فلسطين وعليكم بالخير والبركات..
 نشكركم إخواننا الكرام على الحرص على المشاركة رغم تباعد المسافات وتزاحم السيارات في معظم الطرقات ومن أجل الهدف تهون الصعوبات..
ترحيب خاص بالعم أبو الطاهر وتمنياتنا له بالشفاء العاجل وتهنئة له بحصوله على الإقامة في دولة الإمارات العربية المتحدة، نتمنى له طيب الإقامة برفقة زوجته أم الطاهر طرف نجليه العزيزين طاهر وم. رامي..
 بكل التقدير والترحيب نتقدم من آل البطنيجي الكرام لحضورهم جلسة العيد معنا وبالمناسبة فهم على علاقة وطيدة بالمرحوم مصطفى كامل الأغا رحمه الله وأنجاله محمد ووليد وخالد، وعلى علاقة بالأخ الأكبر الفاضل سفيان غانم من أيام ليبيا وهم:- الأستاذ شعبان البطنيجي خبير أول في هيئة أبوظبي للثقافة والتراث والأستاذ سمير صهر أ.شعبان والأخ سهيل البطنيجي مسؤول في المركز الوطني للبحوث والدراسات.. فأهلاً وسهلاً بكم بين أخوتكم

 في هذه اللحظات نتذكر أخوة أفاضل لنا غادرونا إلى فلسطين ونحن دائماً نشتاق إليهم ونتذكرهم بالحب والتقدير ونتمنى لهم طيب الإقامة في ربوع الوطن الحبيب بين الأهل والأصدقاء وعلى رأسهم الأخ أبو عبدالله محمد مهدي الذي كان دائم الحرص على لقاء أخوته أبناء العائلة في هذه اللقاءات، حيث كان يحرص على لقاء العيون بدلاً من البقاء في العين.. تمنياتنا له بالشفاء الكامل إن شاء الله وقد وجدناه في أخر رحلة لنا الشهر الماضي بصحة وعافية ولله الحمد وهو يهدي السلام للجميع..

وكذلك الأخ حسين عبدالله وتهانينا له بجمع شمل العائلة معه وتخرج نجله عبدالله..

وأخيراً د.وجيه صقر وعائلته الكريمة والحاج فتحي وحرمه المصون.. نتمنى لهم جميعاً الصحة والعافية وطيب الإقامة في الوطن الغالي..

وفي لحظات مثل هذه لا نستطيع إلا أن نتذكر الحاضر الغائب أبو مهدي الذي نفتقده اليوم كثيراً بضحكته الحانية وصحبته الطيبة ونقتبس هذه الكلمات ونقول له:- لهي لحظات سعيدة غامرة مزدانة بالبسمة والفرحة على محياك البشوش أن تسر ناظريك بمعانقة الأرض المقدسة فلسطين وتشتم عبقها الفواح طيباً وتجوب على ثراها الطاهر المعطاء وتجالس أهلها الأنقياء الأتقياء..
نتمنى لك طيب الإقامة بين الأهل والأحباب والأقارب والجيران ونحن في أحر الشوق إليك.. وتمنياتنا للخالة الفاضلة الوالدة بطول العمر..

تهانينا لحجاج بيت الله الحرام تقبل الله طاعاتكم.. فحج مبرور وسعي مشكور وتجارة رابحة لن تبور مع رب رحيم غفور..
أخوكم
ماجد عصام

كما وتلقينا مكالمات عديدة.. منها قبل جلسة العيد وأثناء عقدها وبعدها من أخوة إلى قلوبنا أعزاء وعلى سبيل المثال لا الحصر نذكر منهم:-

  • الدكتور غسان خليل مصطفي
  • الدكتور خالد جميل
  • العم عاشور مسعود
  • الحاج عيسى أبو باسل
  • الحاج عدنان صالح ونجله صالح
  • الحاج عادل صالح
  • د. بهاء الدين عبدالله
  • الحاج محفوظ أحمد
  • الأستاذ ياسر كمال
  • الأستاذ حاسي احمد حاسي
  • الأستاذ سعيد عصام
  • الأستاذ عاصم كمال
  • الأستاذ سامر مجيد
  • أ.محمد سالم وأنجاله
  • والأخوة بيان سليم وعماد خالد وأيمن صلح
  • أ. فخري رمضان ونجله رمضان
  • أ. ناجي قاسم
  • والأخ صلاح عطية وأمجد عصام اللذان تعذر حضورهما

وبدورنا نشكرهم جميعاً كل بصفته وشخصه قائلين لهم جزاكم الله خيراً

 


ضحكة من القلب إلى القلب


ابتسامة العيد من العم أبو الطاهر وأ.ماجد عصام والحاج وليد خالد


الحاج وليد خالد، الحاج سفيان غانم وشقيقه هاني غانم أبو فيصل


الحاج ياسين عنتر، محمد ناظم خالد، م.أيمن عبد المعطي


م.أيمن عبد المعطي، حسام عثمان وماجد عصام


الحاج ياسين عنتر، الحاج وليد خالد والحاج أديب صبري "أبوحازم"


أ. شعبان البطنيجي صديق آل الأغا مع صديقه الحاج سفيان غانم وشقيقه أبو فيصل،
أ.سمير البطنيجي، م.محمد عبدالجواد


طاهر يونس، وليد مصطفى، محمد ناظم خالد، بسام عثمان


نعمان صلاح، ماجد عصام، مهدي عصام، بسام عثمان


م.أيمن عبد المعطي يتوسط خالد أحمد ونجله محمد وحسام عثمان ونجله عثمان


هاني صقر وم.طارق غانم


حلمي قاسم ونجله، م.محمد عبدالجواد، م.رائد عبدالقادر، محمد عثمان


كمال محمد ناظم، محمود عصام، نعمان صلاح وخاله ماجد عصام، بسام عثمان


م.بلال محمد نجيب وخاله أ.نظام مهدي، إحسان عبدالله، هاني صقر


محمد أيمن عبد المعطي، م.بلال نجيب، خالد نظام


محمد مصطفى، محمد سفيان، حسام أديب صاحب الابتسامة المعهودة التي لا تفارقه


السيفان العثماني والأديبي مع ماجد عصام


محمد عثمان، م.محمد عبد الجواد، رائد عبدالقادر، حلمي قاسم ونجله


م.رامي يونس يتوسط شقيقه طاهر ويونس ابن شقيقه


محمود عصام، م.بلال نجيب، خالد نظام ووالده أ.نظام مهدي


محمود عصام وتوزيع الميداليات التي تحمل كل عام وأنتم بخير وعائلة الأغا
و ELAGHA.NET


عبدالرحمن سفيان "أبوعوف"، فيصل هاني، محمد سفيان، محمد عصام


أحمد هاشم وعصام ماجد مع الحاج محمد نجيب


الحاج أديب صبري وصاحب الدعوة


صورة تعكس الفرحة والابتهاج


الحاج محمد نجيب، محمد ناظم ونجله كمال، ماجد عصام، م.أيمن عبدالمعطي،
نعمان صلاح، محمد أيمن، خالد مصطفى، محمد عصام


الانبساط والابتسام عنوان جلسة العيد


نعمان صلاح، محمد أيمن، خالد مصطفى، محمد عصام، م.بلال نجيب، محمد سفيان


الحاج نجيب يتوسط مجموعة من الحضور


بسام عثمان، إحسان عبدالله، حسام عثمان، ماجد عصام، هاني صقر


خالد بسام، محمود عصام، ماجد عصام، الحاج وليد خالد، هاني صقر، أحمد هاشم


صورة تعكس الحاضر والمستقبل


خالد نظام، مهدي عصام، الحاج وليد خالد، ياسين نجيب


ماجد عصام، محمود عصام، أ.نظام مهدي


خالد نظام، محمود عصام، ماجد عصام، مهدي عصام، م.بلال نجيب


ماجد عصام، م.بلال نجيب وشقيقه ياسين


الجيل الصاعد:- عصام ماجد، خالد بسام، طاهر يونس


ماجد عصام، مهدي عصام، م.بلال نجيب، خالد نظام، محمود عصام، محمد عصام، كمال محمد ناظم


صاحب الدعوة "أبو عصام" مرحباً بالضيوف ومهنئاً بالعيد


ويحلو اللقاء بالكنافة العربية الشهيرة "حلويات جحا" بعد تناول طعام العشاء


أشبال العيد:- كمال محمد ناظم، نجلا محمد مصطفى، وليد بسام، نجلا أحمد هاشم، عثمان حسام


بابتسامة بدأنا وبمثلها نختم من ماجد عصام مع طاقم الخدمة مشكورين جميعاً


وجه الميدالية الأول التي تم توزيعها


الوجه الآخر نختم به قائلين:- كل عام وأنتم بخير

 

اضغط هنا للتواصل أو التعرف على الأستاذ ماجد عصام سعيد حمدان الأغا

اظهر المزيد