تكريم

(بالصور) سفارة فلسطين بالدوحة تكرّم أوائل الثانوية العامة بالمدرسة الفلسطينية

 


قامت سفارة دولة فلسطين بالدوحة بتكريم الطالبة عبير زياد المريدي الأولى بالقسم العلمي ، والطالب محمود ايمن الطيب الأول بالقسم الأدبي بحضور الأستاذة زينب صالح ميديرة المدرسة والأستاذة منال نجم، والدكتور فايد عاشور، والدكتور يحيى زكريا الأغا المستشار بالسفارة مشرف المدرسة، والسيد عبد الجواد عدوان سكرتير أول بالسفارة ، وأولياء أمور الطلاب والطالبات.

ألقى سعادة السفير كلمة رحب بها بالجميع، وهنأ الطلاب المتفوقين متمنياً لهام التوفيق والسداد، وأوصاهم بأن يكونوا سفراء لفلسطين في أي جامعة يمكن أن يكونوا جزءا منها، كما ألقى الدكتور يحيى الأغا كلمة موجزة بدأها بالتهنئة للجميع، وحث المتفوقين بأن يكونوا على الدوام موئلا للعلم والعطاء والتفوق في الجامعة .

كما طلبت الكلمة الطالبة المريدي والتي قالت: أشكر الجميع على جهودهم المخلصة وعطائهم الذي قدموه للجميع من أجل مستقبلنا، ، وأردفت بأن المدرسة لم تأل جهداً في تذليل كافة الصعوبات التي واجهتنا خلال العام الدراسي، وقدّم السفير الشهادات وهدية تذكارية من السفارة للطالبين لتبقى هذه مناسبة خالدة.

يذكر أن المدرسة الفلسطينية بالدوحة هي الأولى خارج الوطن تدرّس المنهاج الفلسطيني ويقوم عليها عدد من المعلمين والمعلمات برعاية وزارة التربية والتعليم العالي الفلسطينية.

 

 


اضغط هنا للتواصل أو التعرف على الدكتور يحيى زكريا إسعيد حمدان الأغا

اظهر المزيد