توجيهي

توجيهي 2008

1 هبة  نظير  كمال  الاغا 90.40% العلمي


2 نايف  محمد  نايف  الأغا 88.70% العلمي
3 امل  عبد المجيد  قاسم  الأغا 88.50% العلمي
4 رنا  احمد  عبد الرحمن  الاغا 87.60% العلوم الانسانية
5 نيبال  هاشم  يوسف  الأغا 87.20% العلوم الانسانية
6 احمد  مصطفى  كامل  الأغا 87.10% العلمي
7 اسماء  محمد  عودة  الاغا 86.60% العلوم الانسانية
8 محمد  غازي  رمضان  الاغا 85.90% العلمي
9 جمانة  سليم  مصطفى  الاغا 84.70% العلمي
10 عايشة  حمدان  نايف  الآغا 84.10% العلمي
11 نوال  توفيق  جباره  الاغا 81.50% العلوم الانسانية
12 الاء  سامي  قاسم  الاغا 80.40% العلوم الانسانية


13 نور  محمد  جميل  الاغا 79.80% العلوم الانسانية
14 مرام  عيد  مصطفى  الاغا 78.50% العلمي
15 هبة  حيدر  كامل  الأغا 74.80% العلمي
16 محمد  عبد الكريم  كامل  الأغا 74.70% العلمي
17 عبد الله  صلاح الدين  غانم  الأغا 72.20% العلمي
18 هيثم  عدنان  كامل  الاغا 71.20% العلمي
19 نداء  نافذ  جبارة  الاغا 71.10% العلوم الانسانية
20 جميل  سمير  جميل  الأغا 70.90% العلمي
21 ريم  محمد  عيد  الآغا 70.10% العلمي


22 أحمد  زهير  يوسف  الآغا 66.10% العلمي
23 إلهام  يونس  صالح  الأغا 65.40% العلوم الانسانية
24 فداء  فضل  حمدان  الاغا 65.10% العلوم الانسانية
25 ياسمين  محروس  موسى  الأغا 63.60% العلوم الانسانية
26 ايه  محمد  موسى  الأغا 62.10% العلوم الانسانية
27 هديل  سفيان  يوسف  الأغا 61.10% العلوم الانسانية
28 رفيف  امين  كامل  الاغا 61.10% العلوم الانسانية
29 تقوى  سعيد  عيد  الاغا 61% العلوم الانسانية
30 جهاد  محمد  حمدي  الأغا 60.60% العلوم الانسانية
31 هدى  سعدي  محمد  الاغا 60.30% العلوم الانسانية
32 اسراء  ازويد  حمدى  الاغا 60% العلوم الانسانية


33 شريف  شعبان  جابر  الاغا 59.30% العلوم الانسانية
34 محمد  عمر  يوسف  الاغا 58.60% العلمي
35 علاء  طلال  موسى  الاغا 54.20% العلوم الانسانية
36 مهدي  عزام  مهدي  الاغا 54% العلوم الانسانية
37 محمد  نظام  عنبر  الاغا 53.80% العلوم الانسانية
38 هبة  محمد  قاسم  الاغا 52.10% العلوم الانسانية
39 هبة  ابراهيم  صالح  الأغا 51.80% العلوم الانسانية
40 سجى  صلاح الدين  عبد الله  الاغا 50.90% العلوم الانسانية
41 حسام  نايف  نايف  الاغا 50.70% العلوم الانسانية
42 حسن  جباره  محمد  الاغا 50.10% العلوم الانسانية

اظهر المزيد