متفرقات

ومضات رمضانية ـ إعداد أ. سماح الأغا ج2

وَمضات رمضانية ـ الجزء الثاني
إعداد أ. سماح عبدالقادر الأغا

الصوم .. صحتك في رمضان
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبة أجمعين ,,,
من حكمة الله سبحانه أن فاضل بين خلقه زماناً ومكاناً، ففضل بعض الأمكنة على بعض، وفضل بعض الأزمنة على بعض، ففضل في الأزمنة شهر رمضان على سائر الشهور، فهو فيها كالشمس بين الكواكب، وهو الشهر الذي أنزل فيه القرآن حيث قال تعالي في كتابة الكريم ( شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدىً للناس وبينات من الهدى والفرقان) "البقرة 185" وهو الذي فرض فيه الصيام على الناس وبذلك حكمة من الله سبحانه وتعالي يجهلها الكثير من البشر.

حيث يعتقدون بأن عدم تناولت الوجبات المعتاد عليها في شهر الصيام يأثر سلبياً على صحتهم مما يجعلهم يقضون الليل في التهام العديد من الطعام والشراب المختلف بسعراته الحرارية والنشويات والكربوهيدرات وغيرها لانهم يتوهمون بأن الصيام يضعف المجهود البدني ويؤثر على النشاط خلال النهار الذي نري فيه الكثير من الأشخاص يقضون معظمة في النوم والكسل، كل هذه المعتقدات الخاطئة والشائعة بين الناس ترجع الي الجهلالعلمي بطبيعة الصيام وفوائده التي لا تحصي.

فالحركة اثناء الصيام تعتبر عملاً ايجابياً وحيوياً يزيد من كفاءة عمل الكبد والعضلات في الجسم ويخلصه من الشحوم والسموم الموجودة فيه كما أنها تعمل على تنشيط المخزون الغذائي وتقديمة للأنسجة التي يعتمد عليها المخ والجهاز العصبي، يستنتجُ من ذلك أن الكسل والخمول والنوم اثناء النهار يمنع حدوث النشاط في الجسم وبالتعالي يعطل كل هذه الفوائد بل تزيد من شعورة بالخمول والكسل مما يكون له أثر سلبي علي الاستقلاب
الغذائي داخل خلايا الجسم

فشهر رمضان هو عبارة عن فرصة ذهبية لتصحيح العادات الغذائية الخاطئة، وراحة الجسم، فبعد أن كان الانسان يتناول 3 وجبات أو أكثر من ذلك، فإن رمضان ينظم الأمر في وجبتين بمواعيد دقيقة، وهو ما يعني تخفيض كمية الطعام إلي الثلث، وهذا ينعكس على مرضي السمنة بشكل ايجابي ، فالصيام يعيد هذا البرنامج الي عملة الطبيعي وقد نلاحظ ذلك عند الدول الأجنبية التي تقوم باتباع نظام جديد في المعالجة لبعض الأمراض، وذلك عن طريق الصيام، بالرغم ان الصيام عندنا يختلف عنهم إلا أن الحكمة واحدة وان اختلفت الشريعة والطريقة المتبعة في الصيام، بتقليل كمية الطعام- واتباع نظام معين في الأكل- وألية متبعه متي يتم الأكل ومتي يتم التوقف عن ذلك. فنجد أن الانسان الذي يتناول الكربوهيدرات بكميات كبيرة وبصورة غير منتظمة في رمضان، فإنه بذلك يفسد النتائج الجيدة الناتجة عن الصيام. وهذه الفوائد لا يمكن ان يستفيد منها أي شخص سوى من يتبع النظام الصحيح اثناء الافطار، بمعني انه لا بد من بدء عمله بالإفطار بشيء خفيف

كالتمر واللبن والشوربة حتى يحصل على النتائج الصحيحة والسليمة، أريد أن أصل وأياكم بفكرة أن رمضان لا يكون مختلف عن غيرة من الأيام بالنسبة للطاقة والحركة عند الانسان، فهو لا يقلل الطاقة بل يزيد منها، والطاقة الموجودة في جسمك اذا انخفضت في رمضان فإن المشكلة لا تكمن في الصيام وانما في اتباعك للنظام
الغذائي والطعام الذي تتناوله.

فأحذر .....
من أن ان تلقي اللوم على الصيام وعلى الشهر المبارك.. "فـ الله سبحانه وتعالي" فرض علينا الصيام لصالحنا وليس لعقابنا فإن من مؤشرات الصيام الصحيح أن تزيد طاقتك في رمضان، وكما ذكرنا سابقاً فإن الانسان يبدأ افطاره بالأكل السريع وبدون وعي وهذا له تأثير كبير على صحتك خاصة لمن يعانون من بعض الأمراض المزمنة منها، لذلك اذا كنت تريد معرفة مدي صحة الطعام الذي تتناوله والنظام الذي تتبعه، فأنظر هل تشعربالخمول والكسل بعد الافطار او لا.

وجميعنا نعرف الحديث النبوي المعروف " ثلث لطعامك وثلث لشرابك وثلث لنفسك "، والكثير ينسي هذا الحديث

في هذا الشهر المبارك وغيرة من سائر الشهور حيث يقول صل الله عليه وسلم ":
" ما ملأ ابن آدم وعاء شراً من بطنه بحسب ابن آدم أكلات يقمن صلبه فإن كان لا محالة فثلث لطعامه وثلث لشرابه وثلث لنفسه".بمعني أنه يكفيك بعض القيمات لكي تقيم صلبك، فلا تسقط قوتك ولا تضعف بها، فإن البطن إذا امتلأ بالأكل ضاق عن النفس وعرض له الكرب والتعب ، بالإضافة الي انه يسبب لك الكسل عن الطاعات فإذا شعرت بشيء من الكسل والخمول ولم تشعر بالطاقة والراحة في شهر رمضان، فإن ذلك يعني
انك تتبع اسلوب غذائي خاطئ.

فالصيام يجب ان يكون دعم وليس عبء عليك، فرمضان والصيام فيه بريء من الصفات السلبية التي تشعر بها.فـ الله سبحانه وتعالي أهدي إلينا شهراً هو علاج لكل مشاكلنا النفسية، والاجتماعية، والبدنية ...إلخ.فالصوم لله سبحانه وتعالي .... والله يجزي به في الدنيا والآخرة فالجزاء في الدنيا يكون بالصحة الأفضل – بالنشاط – بالحيوية – بالذهن الصافي – فكر الأرقي.فهو له فوائد ليس لها نهاية اذا اتبعت الصيام بالطريق الصحيح. والجزاء في الآخرة يكون الفردوس والدرجات العليا ان شاء الله
أسأل الله لي ولكم الفردوس الأعلى، وأن يتقبل الله صيامنا وقيامنا وصالح أعمالنا.

اضغط هنا للتواصل أو التعرف على الأستاذة سماح عبدالقادر عثمان حسن قاسم الأغا

اظهر المزيد