متفرقات

ماليزيا- مشاركة فلسطينية بالمعرض الدولي لمنتجات الحلال

شاركت دولة فلسطين ممثلة بمركز التجارة الفلسطيني بال تريد و عدد من الشركات الفلسطينية، في معرض منتجات الحلال الدولي السنوي، ( ميهاس ) الذي نظمته وزارة التجارة و الصناعة الماليزية،  خلال الفترة من الثلاثين من  آذار/ مارس و حتى الثاني من نيسان/ ابريل ٢٠١٦ ، في مركز المؤتمرات بالعاصمة كوالالمبور، حيث كان لدولة فلسطين جناح خاص، تم تصميمه بما يتماشى مع التراث الفلسطيني، و تزين بالعلم الفلسطيني، و قد احتضن الجناح عرض المنتجات الفلسطينية المختلفة، كزيت الزيتون و التمور و الألبان و الاجبان و الزعتر و الميرامية و العسل الطبيعي، و غيرها من المنتجات الفلسطينية، التي نالت إعجاب الزائرين لجودتها و ما تحمله من ارتباط بفلسطين

و قال سفير دولة فلسطين لدى ماليزيا، داتو د. أنور الأغا، ان المشاركة الفلسطينية كانت فاعلة هذا العام، حيث زار الجناح الفلسطيني عدد من المسئولين الماليزيين، على رأسهم رئيس الوزراء داتو سري محمد نجيب، و وزير التجارة و الصناعة داتو سري محمد مصطفى، و وزير الزراعة داتو سري أحمد صبري تشيك، و نالت المنتجات الفلسطينية إعجابهم، حيث عبروا عن تقديرهم و ترحيبهم الخاص بالمشاركة الفلسطينية في المعرض، كما زار الجناح الفلسطيني عدد من ممثلي الشركات و المؤسسات و أبناء الشعب الماليزي، و الأجانب المتواجدين بماليزيا و السفارات المعتمدة لدى البلاد، و قد أدت فرقة الدبكة الفلسطينية في ماليزيا رقصة دبكة استعراضية للترحيب بالوزراء و المسئولين و المواطنين، الزائرين للجناح الفلسطيني بالمعرض، و تم تقديم القهوة العربية الفلسطينية الاصيلة

و أضاف الأغا ان سفارة دولة فلسطين لدى ماليزيا و بروناي و تايلاند و الفلبين و المالديف، قد تواجدت بالجناح لتسهيل مهمة المشاركين و الوقوف على تذليل العقبات أمامهم، لضمان مشاركة فاعلة، معبرا عن استعداد السفارة للتواصل مع كافة الجهات المعنية و التجار و رجال الاعمال، من اجل التنسيق و تعزيز العلاقات بين الشركات الفلسطينية و الأخرى في الدول المعتمدين لديها، من خلال السفارة في ماليزيا، لضمان تنشيط العلاقات التجارية و تعزيز اوجه التعاون الاقتصادي مع تلك الدول

من جانبه، فقد عبر  وزير الزراعة الماليزي داتو سري أحمد صبري تشيك، عن اعجابه الشديد بالجودة العالية للمنتج الفلسطيني، بالرغم من العقبات التي تضعها قوات الاحتلال الاسرائيلي امام الشركات و المؤسسات الفلسطينية، مرحبا بتسويق المنتج الفلسطيني في ماليزيا، و مؤكدا على ضرورة توسيع أوجه التعاون الماليزي الفلسطيني، سيما في مجالات الزراعة و المنتجات الزراعية، خاصة أن فلسطين و ماليزيا تنشط فيهما الزراعة و مشتقاتها

في سياق ذلك، فقد ذكر اسامة ابو علي مدير دائرة التسويق بمركز التجارة الفلسطيني، ان المعرض شهد نشاطا ملموسا بوجود عدد من الطلبيات و الصفقات التي تم الاتفاق عليها مع بعض رجال الاعمال و التجار من ماليزيا و دول اخرى، معربا عن امله في ان تتوسع تلك الصفقات بما يخدم تعزيز الاقتصاد الفلسطيني، مؤكدا في الوقت نفسه استعداد مركز التجارة الفلسطيني في العمل على تنسيق و تعزيز عمل الشركات الفلسطينية في هذا المجال، لضمان مشاركة أوسع و أفضل في مثل هذه المعارض

و قد عبر المشاركون في المعرض من الشركات الفلسطينية، عن ارتياحهم و سعادتهم بالمشاركة، التي تساعد  في إبراز المنتج الفلسطيني و التسويق له ، من منطلق الحرص على إقامة علاقات تجارية مع مختلف الدول، فقد توقع مهدي عدس ممثل الشركة الفلسطينية طيبات الإمارات، ان يكون هناك إقبال أوسع على منتجات التمور الفلسطينية، التي كان عليها إقبال بالمعرض، لما لها من تذوق مميز و ذات جودة عالية، كذلك عبر جهاد الجبريني ممثل شركة الجبريني عن امله في يكون هناك إقبال على منتجات الألبان و الاجبان الفلسطينية في ماليزيا و الدول المجاورة، حيث ذكر انه قد تواصل مع عدد من الشركات المعنية باستيراد المنتجات من فلسطين، مضيفا ان مشاركته اعطته الفرصة للتعرف على طبيعة السوق الماليزية، في حين قال اسامة عودة و محمد رمضان، الذين شاركا في المعرض السنوي لأكثر من مرة، ان المستهلك الماليزي اصبح يعي معنى الزيت و الزيتون الفلسطيني، و لذلك يتوقعان توسع في تصدير منتجات زيت الزيتون الفلسطيني الى ماليزيا و تايلاند و الدول المجاورة، و قد كان هناك اهتمام من قبل وسائل الاعلام الماليزية، في إبراز المشاركة الفلسطينية بالمعرض







اضغط هنا للتواصل أو التعرف على الدكتور أنور حمتو قاسم محمد قاسم الأغا

اظهر المزيد