نشاط

وفدٌ من عائلة الأغا يزور المخيم القرآني الحادي عشر -مسجد جعفر السطر الشرقي

وفدٌ من عائلة الأغا يزور المخيم القرآني الحادي عشر -مسجد جعفر السطر الشرقي
..........
زار وفدٌ من عائلة الأغا المخيم القرآني الحادي عشر الذي يقيمه مركز تحفيظ القرآن الكريم، بمسجد جعفر، السطر الشرقي، وقد ضمّ الوفد جمعا غفيرا من وُجهاء وأبناء عائلة الأغا، وعلى رأسهم مختار العائلة الحاج "أبو أحمد" إياد أحمد الأغا.
وتأتي هذه الزيارة في إطار الاهتمام الكبير الذي تُوليه عائلة الأغا بالبرامج التربوية والتعليمية، وفي القلبِ منها برامج تحفيظ وتعليم القرآن الكريم. 
وقد عبّر مختار العائلة عن بالغ سعادته بهذا اللقاء مع أبنائه من المحفظين، والمشرفين، والطلبة، مبديا إعجابه الشديد بتجربة مركز تحفيظ القرآن الكريم، بمسجد جعفر، بالسطر الشرقي، مؤكدا أنه كان حريصا جدا على القيام بهذه الزيارة برفقة وفد العائلة لهذا المخيم القرآني المميز، شاكرًا مركز تحفيظ جعفر وعلى رأسه فضيلة الشيخ "أبو عوني" محمد عوني الأغا، محفّظ المركز وجميع المُساعدين والطلبة.
من ناحيته فقد أعرب الوزير أ.د"أبو رمضان" محمد رمضان الأغا عن اعتزازه الكبير بمركز تحفيظ القرآن الكريم بمسجد جعفر، كتجربة فريدة، وناجحة، مشيرا الى ما يتميز به هذا المركز من أداءٍ متميّزٍ، ودور فاعل، وإنجازاتٍ كبيرة، حيثُ خرّج عشرات الحُفاظ على مدى السنوات الماضية، وحصل في غير مرة على المركز الأول ضمن تقييمات وزارة الأوقاف والشئون الدينية، مُشيرًا إلى الدور الكبير لشيخ المحفّظين الشيخ / سعيد يحيى الأغا -رحمه الله تعالى، مُوجهًا شكره الجزيل لمركز التحفيظ وعلى رأسه فضيلة الشيخ "أبوعوني" محمد عوني الأغا -مُحفّظ المركز- ومُساعديه والطلبة وأولياء أمورهم، مُتمنّيًا للمركز المزيد من التقدم والتطور والإنجاز. 
وفي كلمةٍ له رحّب محفظ المركز فضيلة الشيخ"أبو عوني" محمد عوني الأغا بوفد عائلة الأغا الزائر، مُضيفًا أن هذه الزيارة هي بمثابة شهادة تقدير، ووسام شرف للمركز، ولن ينسى أبناؤنا الطلبة هذه اللفتة الكريمة من عائلة الأغا، والتي ستظل جزءًا من ذاكرة أبنائنا،
وقد قدّم فضيلة محفظ المركز عرضًا مُوجزًا عن إنجازات وواقع وطموح مركز التحفيظ، شاكرًا مُساعديه في مركز التحفيظ على جهودهم الكبيرة في تعزيز مسيرة العمل في المركز.
وقد عبّر الطلبة المُشاركون في المخيم عن سعادتهم بهذا المخيم القرآني، شاكرين وفد عائلة الأغا على هذه الزيارة التي تعكس اهتمام العائلة بحفظةِ القرآن الكريم. 
وقد جاءت هذه الزيارة ضمن أنشطة اليوم الترفيهي الذي يُقيمه المركز سنويًا ضمن فعاليات المخيمات القرآنية، والذي عُقد هذا العام في منتجع طبريا السياحي، غرب محافظة خان يونس، وقد ضمّ المخيم في هذا العام سبعين طالبًا من المستويات المختلفة. 
يُذكر أن عائلة الأغا قد خصّصت منذ سنوات مجموعة من الجوائز السنوية لحفظة القرآن الكريم، والحاصلين على السند المتصل عن الرسول الأكرم صلى الله عليه وسلم، من أبناء العائلة، والذين يتم تكريمهم ضمن الاحتفال السنوي الكبير الذي تقيمه العائلة لأبنائها الطلبة المُتميزين من حفظة القرآن الكريم، والحاصلين على السند المتصل، بالإضافة إلى الطلبة المتفوقين في مُختلَفِ المراحل والتخصصات.


                                                                 


































































اضغط هنا للتواصل أو التعرف على الأستاذ محمد عوني وصفي غانم الأغا

يمكنك تلقي أحدث الأخبار أول بأول بانضمامك لإحدى مجموعات الواتساب الخاصة بالعائلة من خلال الضغط هنـا

اظهر المزيد