مقالات

المركز الاول قصة

 


حصول هيا عدنان الأغا على المركز الأول في مسابقة القصة القصيرة التي نظَّمتها مديرية التربية والتعليم على مستوى المدارس الثانوية

 

"حان الآن موعد هبوط الطائرة القادمة من لندن"

إنها طائرة مدينة الضباب .. طائرةُ أُمي .. آهٍ يا قلبي . أشعرُ بأنكَ تُزلزِل.. أعصابي احترقت كالنار ،والثانية تمّر

كاليوم، كمْ أنا خائفة.. بل مرعوبة من هذه الساعة القادمة..  سأُشاهدها .. نعم سأُمتع عينيّ وأكحلهما برؤيتها بعد

مرور ستة أشهر لم أسمع فيها غيرَ صوتها.. بدأت الجموع بالظهور .. ظهرت امرأة تكاد تشبه أُمي إلا أنها أكثر نحولاً

وهزلاً ووجهها شاحب جداً.

ياللصدمة .. شاهدتُ أخي برفقة تلك المرأة .. لا أرجوكِ تماسكي .. أيُعقـل أن تكون أُمي ؟!

نعم.. وقع عليّ الخبرُ كالصاعقة التي فتّتتْ أشلاء قلبي وتركته هباءً منثوراً.. أينَ تلكَ الخدود الحمراء الوردية والشعرالأسود..

 آآخ.. لا أستطيعُ الاحتمال .. هبط قلبي من هذا الزلزال كبناءٍ يهوى .. انطفأت نارُ أعصابي وأصبحت رماداً لا فائدة تُرجى منه.

كنتُ أتمنى أن أكون مخطئةً ولكن !! لا لستُ بمخطئة .. إنها هي ، نعم ولا أحد غيرها وذاك أخي بجوارها؛ فأنا لا يُعقل أن أُخطئ فيه أيضاً.

اقتربتُ منها .. قبلتُ يدها ومنعتُ عينيَّ من البكاء ولكن قلبي أُدميَ وأُنشجب مريراً.. نعم ماذا تتوقعين يا نهـى ؟!!

سافرت لتحصل على العلاج فكيف ستأتي.؟! أُماه اشتقتُ لكِ.. انهمرت دموع أُمي حتى شعرتُ بأنها تُمطر وسكنت قلبي أحزانها وقبلتني..

دعيني أقبل يمناكِ يا أُماه..

نضال : اتركيها دعيها ترتاح..

رددتُ عليه بحسرةٍ من قلبي: حاضر ولكن!!      

بقيتُ صامتةً فلم تسعفني الحروف.. خانتني فأنا من كنتُ أنسجُ من الحروف لباساً لترتديه الطيور مغردةً،

والآن لا أملُك حتى أن أنثرَ حرفاً أو أبعثره مجرد بعثرة.

طوال الطريق صمتٌ مخيمٌ علينا.. تكلمنا بلغة العيون .. كنتُ مع أمي وأبي في العربة وخلفنا نضال ونبيل أخواي ..

ذهبنا إلى المنزل بدا الطريق طويلاً جداً كمن ينتظر دوره على الحدود .. لم أستطع البكاء حتى لا أُفجِعَ أُمِي ..

 فقط كنتُ أقبلها كلَّ دقيقة ؛ فأنا مشتاقةٌ إليها ، منذُ سفرها لم أشاهدها..

لا أعلمُ ماذا عسايّ أكتب فالعبارات تأبى الخروج من حُنجرتي ويرفضُ قلمي الحزيـنُ أن يُسطُرها  بحبره.. وصلنا المنزل. 

غرفةُ الاستقبال مليئةٌ بالضيوف أعمامي وإخوةُ أُمي وأخواتُ أبي وبالطبع أبناء العمومة .. لا أعلمُ لِمَ أتوا .؟!!  هي مريضة ويجب أن ترتاح..

 دخلتُ من الباب ورأيتُ الدموع في المُقل كنتُ أودّ حينها أنَّ أصرخ فيهم وأقولَ لهم : أُمِي بخير ولا تشكو من شيء ولكن أُلجِمَ لساني وثَقُلَ كلامي..

جلستُ بهدوء والجميع هنأها بسلامتها ولكن أيُّ سلامة وهي ذاهبة بعد غدٍ إلى المشفى ؟!

لا أعلمُ لِمَ شعرتُ بأن الجميع يحدقُ فيّ ويتهامس عليّ .؟!!

 جلستُ بجوارها .. ممسكةً يدها.. جلستُ جسداً فقط لأن فِكري يشغله شيءٌ آخر.. تذكرتُ الأيامَ  الخوالي ..

أيامَ الطفولةِ الجميلة .. عندما كانت الأيامُ كالألعاب وكلَّ شيء – بالنسبةُ إليّ- فراشاتٍ وردية ..

وحياتي لونها أبيض ناصع كلون قلبها .. أنا الفتاةُ الوحيدة ويكبرني أخوان.. أنا أكثرهم دلالاً ومحبةً لأني الصُغرى ..

ربطتني منذ نعومة أظفاري علاقةٌ حميمةٌ بأمِي.. لم تكن مجرد علاقةٍ  أمٍ بابنتها..

 كانت علاقةَ صديقةَ بصديقتها المقربة جداً ، ربما لتقارب الأفكار بيننا ؛ كانت تعرفُ كلَّ شيء في حياتي ؛

من علاقتي بصديقاتي المقربات حتى معلماتي.. كلَّ شيء كانت تعرفه هي.. أنامُ بجوارها .. أرقدُ في حُضنها الدافئ..

 ترتِب لي شعري بأناملها الرقيقة التي تبدو مغلفةً بالحرير لنعومتها.، تستيقظ صباحاً لتناولني الإفطار ؛

 أبكي معها .. أفرح معها.. كلَّ شيء معها كانَ له لونٌ وطعم ونكهةً مميزة..

 فرحتها بتفوقي في الشهادة الإعدادية ووعدها لي بأنّي إن تفوقتُ في الثانوية سنذهب لأيّ مكانٍ أريد وسنمكثُ المدة التي أشاء..

 أماه هل ستنفذين هذا الوعد لي. .؟!!

عندما وعدتني آنفاً لم تكوني قد سافرتِ بل لم تكوني مريضةً  !!

الدموع لا تكفي يا أُماه .. أتذكرين يوم أصابتني حُمى وجلستُ طريحةَ الفراش سهرتِ ليالي بجواري لأرقد ملء أجفاني ..

لم أنسَ دموعكِ وهلعكِ عليّ.. سمعتُكِ تتمتمين " ليت جسدي هو المطروح" مُزقت أوصالُ قلبي يا أُماه.. آه

كنتِ تقولين لي " ماذا تريدين يا نور عيني.؟" ألم تعلمي يا أُماه أنكِ أنتِ نورُ العيون

وروح القلوب ومسكَ الحياة وزهر الريحان وبَلسم الجراح....

  كنتِ متيقنةً أنك ِ حبي الأول الذي لن يزول وسيبقى للأبد كما هو .. أمـــاه لا أستطيع مجرد تخيل الحياة  من دونكِ..

محالٌ أن تكون جميلةً بدونكِ ستكون بلا ألوان أو أزهار.. دعيني أقبل رأسكِ وأنامُ فِي أحضانكِ متنعمةً بدفء قلبك وروحك..

قُطع سيلُ ذكرياتي الوردية فقد أتي أبي وأخي وأخذا أُمي إلى غرفتها حتى ترتاح.. 

صعدتُ خلفهم ولكني شعرتُ فقط بالخوف والرهبة مما سيحدث.. أتوقع السيئ مع أن عطف الله ورحمته كبيره.. يالله ساعدها..

تمنيتُ المكوثَ معكِ ولكني آثرتُ الذهاب إلى غرفتي لأبكي وأصلي وأدعو لكِ ..

 أُقسم لكِ أُماه أنَ جدران الغرفة أشفقت علي وبكت معي ، حتى سجادة الصلاة عانقتني وأخبرتني بصدق دعائي ..

 قطع بكائي وخشوعي أصواتٌ تتعالى..

اطلبوا الطبيب ... حالاً ... أسرعوا... احضروه هنا

- ما هذا الصوت.؟ ما الذي حصل؟! سألتُ نِضال

- اذهبي  إلى غرفتكِ   .. قالها بصوتٍ لا أمْلِكُ وصفاً له

- لم أعُد صغيرة .. إنها أُمِي.. أريد مشاهدتها والدخول إليها.

قطع صوت كلامنا خروج الطبيب ..

رَجِعَ قلبي إلى الخفقان بشدة وأوصالي بدأت ترتجف وعيوني خائفة مترقبة كلام الطبيب

ولم أقوَ على احتمال شيء فقط تمتمتُ بعض الآيات..

- البقاءُ لله .. إن لله ما أخذَ وما أعطي..

- ما هذا الذي يهذي به.؟!  لا يُعقل .. لا يا أُماه أنتِ لم تموتي بعد.. إنكِ على قيد الحياة..

إنه لا يفقه بالطب شيئاً .. أُماه أحتاجكِ.. أُريد قبلاتكِ ، يديكِ، صوتكِ الحنون.. دعائكِ أُماه ..

 أفتقدكِ لا يا أُماه أنا ابنتكِ. لِمْ تركتني أتخبط في هذه الحياة خبط عشواء ؟!! سأمطر دموعاً وثُلوجاً ودماً ..

أُماه.. سيظلُ فقدكِ أصعبُ فقد وحبكِ أجمل حب وقلبكِ أحنُّ قلب وصوتكِ أعذبُ صوت..

ستبقين في قلبي مهما ابتعدت المسافات بيننا وإن كانت سبعُ سماوات ؛ فأنتِ أقرب إليّ من حبِ الوريد ..

 أُماه فديتك بقلبي وجوارحي.. فديتكِ من أجل كلِّ دقيقة مرض عايشتها .. من أجل ذكراكِ الخالدة.

أُماه حياتي بدونكِ فارغةً كالزجاجة من كل شيء حتى من ابتسامةٍ نابعة من الأعماق ..

جميعها زائفة ..آه أماه عذراً لكِ تذكرتُ حماقاتي الآن..

يالغبائي الشديد حينَ كنتُ أغضبك ليتَ تلك الأيام تعود لأقبل قدمكِ الطاهرة .. 

لا أملكُ الكلمات ،سيقيمون لكِ عزاء وسيكونُ أولَ عزاءٍ أحضره لكِ ؟!! سنشرب القهوةً المُرّة ولكن فقدكِ أَمِرُ يا أُماه..

ربما ستذوق ألسنة المعزيين المرارة ولكن دعيهم

 فأرواحنا وقلوبنا ذاقت مرارةً أشد.. إنها مرارةُ فقدكِ يا أُماه .. إنها أشّدُ من الحَنظَل مرارةً..

 ارتديتُ الأسود لونَ الحداد ولكن ليس لوحدي فقد لبستهُ الشوارع والجدران

 وكُسَتْ بهِ مآذنُ الجوامع.. أبتْ الزهور أن تتفتحَ والشمس أن تبزغ والقمر أن ينير عندما علموا برحيلكِ..

 توافد المُّعزون ولكني لم أُطّق الجلوس معهم .. أشعروني بوحدتي فكلُ امرأة أراها مع ابنها تُمسكه إلا أنا !! ليتكِ هُنا

لجلستُ في حضنكِ وقبلتكِ..  إن الله معي يا أُمي وأنا أعلم بذلك ،أنتِ أخبرتني عندما أمّر بمحنة أنني سأجِد الله يثبت

قلبي.، ولكن ما قتلني يا أُماه أنني سمعتهم يتهامسون " أصبحت يتيمة" أسمعتِ يا أُماه،

 أَمسيتُ يتيمةً لأنني فقدتكِ وقلبي أسير روحكِ ،

أُقسمُ لكِ بأني لم أفقد رائحتكِ وصورتكِ ، فهي محفورةٌ في أعماق قلبي ومخزنةٌ في صندوق ذكرياتي وعالقةٌ في مخيلتي..

 آهٍ لو علموا كم أحبكِ وأهواكِ وبأنكِ معي ولم تفارقيني..  

أشتاقُ لتلكِ الضحكة التي يَبْسُمُ لها القلب الحزين.. أشتاق لصدق دعائكِ..

كَم انفرجت به كُربي وهمومي.. الحياةُ بدون أم لا تساوي شيئاً.. فقط عرفتُ زيف الحياة وكذبها

 بعد فقدكِ.. كم تمنيتُ أن أتخلص منها فهي كالشوكةُ التي تُدمي القلب وتقّطع شرايينه.. أُماه كم أتوجعُ من ألمها!!

أينَ أنتِ لتخففي عني؟!! تباً لهذه الحياة وسحقاً لها.

أُماه.. حاولتُ أن أُلَمْلِمَ جراحي وأُكفكف دموعي ولكني لم أستطع!! لا أرى السعادة في الوجوه ..

 إنها تزول كما زُلتِ من الدنيا.

أُماه.. كنتِ النبضُ في قلبي والنور في عيني واللحنُ في شفتي.. كنتُ عندما أشاهدكِ أتفاءل فبوجهكِ ينجلي كدري     

 أتعلمين لماذا.؟!! لأنكِ أُماه 

كنتِ شفاءً لروحي ورحمةً لقـلبي وحبلي المتين في هذه الحياة.. كنتِ حصني الحصين..

أرى طيفك حولي ساطعاً كالنيرات .. فقط أشتاق لقبلةٍ تفيضُ حناناً..

جلستُ الليلة وحيدةً في سكون الليل وتحت ستاره،، لم أجد من أتحدث معه.. فقط دموعي التي مَللتُ منها ومَلّتْ مني ..

سكبتُ أدمعاً لا مثيل لها لأنكِ غالية يا أُنس لَيلي..

أنا بدونكِ لا شيء أتمنى فقط أن تكوني قد رضيتِ عني وأن آتي لمجاورتكِ قريباً ولكن !!!

أتعلمين أكثر ما أمقته في هذه الحياة .؟!!

 

أنني أصبحتُ  يتيمة... يتيمة !!

 

 
 
Name عماد عادل الشوربجى
Email/ Phone emad_99999@hotmail.com
Address khanyouns
Your IP 213.6.188.116
Date & Time Monday 26th of November 2007 02:28 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments الف مبروك ان شاء الله هدى الدرجه بتكون اول المشوار فى التقدم والرقى

 

Name احلام محمد خالد رشدى
Email/ Phone braveheart_501@hotmail.com
Address khanyouns
Date & Time Saturday 24th of November 2007 11:10 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments ان شاء الله للامام على المرتبه الاولى


 

Name شريف شعبان جابر مصطفى الاغا
Email/ Phone 2070975
Address القرارة شارع القواسمه
Date & Time Saturday 24th of November 2007 04:13 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments اهنىء ابنه العائله بالفوزبالقصه القصيره ونتمنى لها مزيدا من النجاح

 

Name مصطفى عثمان مصطفى الأغا
Email/ Phone barooda@hotmail.com
Address القاهرة
Date & Time Friday 23rd of November 2007 04:47 AM(Jerusalem Time Zone)
Comments تحية إلى المبدعة هيا عدنان ، ولن أقول لك افعلي كذا ... فقط أطلقي لقلمك أن يحلق في فضاء الإبداع .كثيرات هن زهراتنا اللائي قتل الخجل و التردد ابداعهن . تحية لمن أنجب و رعى ، تحية للدكتور عدنان و الدكتورة عبير

 

Name رولا شعبان جابر مصطفى الاغا
Email/ Phone 2070975
Address خانيونس القراره شارع القواسمه
Date & Time Thursday 22nd of November 2007 06:16 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments اهنىء هيا على القصه الجميله وبالتوفيق ان شاء الله النمنيات لها بالمزيد من العلا

 

Name أماني نظام سعيد الأغا
Email/ Phone 082075805
Date & Time Wednesday 21st of November 2007 06:40 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments عندما قرأت وأمعنت همست مشاعري في أذني فأصغيت وقالت لقدأنجب نجيب (محفوظ)الأديب تلو الأديب فها هي هيا تسطر بكلماتهاملحمة الكتابة الأدبية التى تلامس القلوب بدف فينبض الدم في العروق وتحاكي المشاعر فتحرك فيها ما سكن منذ سنين فحق لنا أن نفخر جميعا بنابغة أزهرت في بستان الكلمات وأفاضت برحيقهاعنبرا وبلسما يداوي الحروف الساكنات .

 
Name مي احمد الاغا
Email/ Phone mai alagha
Address السطر الشرقي- خان يونس
Date & Time Wednesday 21st of November 2007 02:58 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments أدمعت عيناي عند قراءة قصتك يا غاليتي هيا وفي الليلة ذاتها حلمت بقصتك..لقد نقلتينا الى عالمك يا عزيزتي هيا..سلمت يمناك وفقك الله للمضي قدما في هذا الميدان.

 

Name هبة محمد نايف الأغا
Email/ Phone hebalagha@gmail.com
Address غـــزة /الشارقة gaza now
Date & Time Tuesday 20th of November 2007 11:12 AM(Jerusalem Time Zone)
Comments كنت أبحث عن كلمة أضف تعليق في موضوع الحبيبة المبدعة/ هيا ، ولكنني لم أجد ، فارتأيت أن أكتب هنا ، فهيا حينما كتبت، اختزلت كثير من المعاني الإنسانية والأخلاقية ، ولبست دور الحزن لاستشعارها بالكثير من أقرانها ، ومشاركتها لهم مأساة اليتم ، هيا قلم واعد ، يحتاج للرعاية والمتابعة ، ولابد من الاهتمام بمثل هذه الموهبة لندخر لفلسطين مزيداً من الإبداع ، الذي أظنه بركاناً كلما اتجهنا نحو الجنوب ، عليكِ بالقراءة والمزيد من المطالعة ، مع كل التمنيات لكِ بالتوفيق

 

Name حاسى احمد حاسى الاغا
Address خانيونس- شارع البحر
Date & Time Sunday 18th of November 2007 09:07 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments بسم الله الرحمن الرحيم اتقدم اجمل التهانى وتبريكات للاموره هياونهنئ والديهاالدكتور عدنان والدكتورة عبير حاسى الاغا والعائلة

 

Name إسلام حاسي أحمد حاسي الأغا
Email/ Phone ahmed_agha059@hotmail.com
Address خانيونس- شارع البحر
Date & Time Sunday 18th of November 2007 08:14 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments أتقدم بأحر التهاني لفوزك بالمسابقة وأتمنى لك مزيدا من التقدم والنجاخ

 

Name اياس نظام سعيد الاغا
Email/ Phone iyas305@hotmail.com
Address الامارات العربية المتحدة
Date & Time Saturday 17th of November 2007 06:47 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments في البداية بارك الله فيكي و بارك لك و اسعدك انتي و اهلك , ما اود ان اقوله ان هذه المرة الاولي التي اطلع فيها علي قصة و ولم تكن اي قصة انها رائعة جدا , و لي طلب صغير انه اذا كان لامانع لديكي من ان نقوم بطباعتها و نشرها بعد اخذ الموافقات هنا في دولة الامارات العربية سابذل كل ما في وسعي اذا استطعت ان احصل علي موافقة لنشرها طبعا بعد الموافقة الخطية منك و سوف نتحث بكل الامور المتعلقة بالامر اذا كان الامر يلقي استحسانامن قبلكم بارك الله فيكم

 
Name ايمان سامي الاغا
Email/ Phone 2067964
Address خانيونس السطر الغربي
Date & Time Saturday 17th of November 2007 01:09 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments اهنئك بفوزك العظيم الذي حققتيه واتمنى لكي دوام التوفيق والنجاح ان شاء الله

 

Name اســـراء بيان الأغا
Address خانيونس
Your IP 213.6.185.206
Date & Time Friday 16th of November 2007 11:43 AM(Jerusalem Time Zone)
Comments كلماتك رائعه جدا يا هيا واسلوبك أروع بجد القصة فيها احساس كتير حلو بهنيك من كل اعماقى وألف مبارك .

 
Name عاشق الروايات
Email/ Phone a_aga_1997@hotmail.com
Date & Time Thursday 15th of November 2007 06:31 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments مبارك أختي هيا على فوزك و أهنيك و إنشاء الله نشوفك و انت متميزة في توجيهي و ترفعي راسنا كلنا و راس أمك و أبوك

 

Name غادة حسن محمد الأغا
Email/ Phone palga4ever@hotmail.com
Address خان يونس / السطر الشرقي
Your IP 213.6.190.98
Date & Time Wednesday 14th of November 2007 09:40 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments اتقدم بالتهنئة الحارة لهيا عدنان الاغا بمناسبة فوزها بالمركز الاول اتمنى لك التوفيق والنجاح والى الامام

 
Name نبيل خالد نعمان الاغا
Email/ Phone nabil-agha@hotmail.com
Address الدوحة-قطر
Your IP 89.211.6.3
Date & Time Wednesday 14th of November 2007 09:17 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments ابنتي الغالية هيا رعاك الرحمن الرحبم احييك بتحية التحاباوبعد فرغت اللحظة من قراءة قصتك الادبية الماتعة الرائعة وقد كانت عيناي ياابنة اخي تتسابقان لرصد كلماتك الرصينة المنتقاة بمهارة فاثقة تتناسب وعمرك الغض وتامل اسلوبك المرصع بالدرر البلاغيةالثمينة0 التهنئة المضاعفة لك ولوالديك الكريمين بهذا الانجاز الادبي الذي يعتبر ثمرة يانعة من ثمار تربيتهما ورعايتهما لك0وهذه هي الخطوة الاولى يا هيا ونحن بانتظار الخطوات اللاحقة 0اشد على يديك واربت على كتفيك واتضرع للحق تبارك وتعالى ان يسدد بالتوفيق خطاك وان ينعم علينا جميعابرضاه ورضوانه 0 واسلمي لعمك (ابو خلدون) الدوحة

 
Name مريم عزام الأغا
Email/ Phone 000000@hotmail.com
Address خان يونس
Your IP 213.6.198.64
Date & Time Wednesday 14th of November 2007 08:33 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments كلماتك الرائعة هزت أركاني لقد كانت حروفك بمثابة البحر الهائج . مبارك الفوز و أتمنى لك دوام التقدم

 
Name صدام يونس احمد الاغا
Email/ Phone mr_love00_22@hotmail.com
Address خانيونس////القرارة
Date & Time Wednesday 14th of November 2007 08:31 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments ممتاز جدن هدة الموضوع والله يعطيكى العافية


 

Name رامي محمد أحمد النجار
Email/ Phone hill@hotmail.com
Date & Time Wednesday 14th of November 2007 03:09 PM(Jerusalem Time Zone)
Comments بسم الله الرحمن الرحيم قصة رائعة بجد تجعلنا نحس بأهمية الأم وحنانها القصة حزينة بعض الشئ داومي على كتابتك أختي أتوقع لك مستقلا باهرا

 

Name احمد الاغا
Email/ Phone www.elagha.net
Address مبروك للدكتور عدنان
Date & Time Wednesday 14th of November 2007 11:12 AM(Jerusalem Time Zone)
Comments الف مبروك يا دكتور

 
 
Name زهرة الياسمين
Address خان يونس السطر الغربى
Date & Time Wednesday 14th of November 2007 10:54 AM(Jerusalem Time Zone)
Comments اقسم لك بنيتى الغاليه اننى انامن يتفاءل كلما رايت وجهك الصبوح في مناسبات عائلتنا الحلوة-وكلما سمعت صوتك الجميل يجلجل في قاعات ديواننا الغالي او في ردهات القاعات الاخرى-بكيت بحرقة شديدة ياهيا وانا اقرأ ماكتبت اناملك الصغيرة-ولكنى اسألك لما اخترتى هذا الموضوع المحزن الذى يقوض اركان الانسان وانت الزهرة الجميله النديه المتفتحة للحياة بعيون عسلية ذكية براقه -يشهد مولاى عز وجل انى حلقت باجنحة الفخر الى عليائه لان ابنتى وابنة عائلتى حصلت وبشرف على هذه المرتبة ونالت اعلى مكانة -رفعت راسى عاليا بك ياهيا - ادعو الله لك ان يوفقك لمزيد من هذه النجاحات وهنيئا لوالديك الافاضل بك .......

 
Name هيثم عدنان كامل الأغا
Email/ Phone haitham_aga@hotmail.com
Address خان يونس - البلد
Date & Time Wednesday 14th of November 2007 09:08 AM(Jerusalem Time Zone)
Comments ألف مبارك، منها للأعلى إن شاء الله

اضغط هنا للتواصل أو التعرف على الأستاذة هيا عدنان كامل أحمد الأغا

اظهر المزيد