مقالات

استاذنا وشيخنا المرحوم كمال الاغا

لم يكن استاذنا وشيخنا المرحوم كمال سعيد الاغا يخص أهله وذويه فحسب،بل هو قاسم مشترك أعلى بين كافة أبناء عائلتنا وشعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية والاسلامية، وبهذا المعنى فان غيابه الأبدي عن دنيانا الفانية يمثل خسارة لنا جميعا، ولا يعزينا في غيابه الا سيرته المضمخة بأريج العلم والمعطرة بمداد العلماء، المقرونة بالعمل الجاد، والدعوة الدؤوب لاعلاء كلمة الله في ارض الله .

يا أبا ياسر ... سلام الله عليك في ديار الراحلين ،سلام الله عليك داعية صادقا ،وقاضيا نزيها ، واخا مكراما، ومشعلا منيرا،وسنبقى نستضيئ بذكراك في ليالينا حالكة السواد ما حيينا، سلام الله عليك يا أبا ياسر يوم ولدت ويوم مت ، ويوم يبعثك الخلاق ذو القوة المتين.

ولن نقول الا ما يرضي ربنا : انا لله وانا اليه راجعون وانا وتا الله على فراقك لمحزونون .

أبو خلدون

اضغط هنا للتواصل أو التعرف على أ. نبيل خالد نعمات خالد الأغا

اظهر المزيد