متفرقات

ركوب الرمال - الخطر والمتعة

مواصى خان يونس-غرب خان يونس- الجمعة 08-10-2010
في هذا اليوم الساحر والسماء ملبدةً بالغيوم وجمال طبيعة بلادنا الرائعة كان لنا هذا التقرير:

"بالرغم من أنها رياضة خطيرة إلا أنها ممتعة وشيقة" ،، هكذا بدأ يوسف حديثه ، ويضيف "حصلت على دراجة نارية قبل 3 سنوات عند وصول هذه الأنواع إلى قطاع غزة عبر الأنفاق المصرية"..
وفى هذا المكان ذو الطبيعة الخلابة والرمال الذهبية الواقع جنوب قطاع غزة ، غرب مدينة خان يونس ، يتجمع المئات من هواة هذه الرياضة -الممتعة- كما يقولون..

وتتنوع الدراجات النارية حسب أنواعها ومواصفاتها الخاصة وحسب قدرتها على تسلق الرمال، ويتنوع الهواه فمنهم من يمتطي الدراجة النارية ذات العجلين، وذات الأربع كما(تراكترون)(الدَبْابْ)، والجيبات(4*4).
ويتجمع المواطنون من شمال القطاع ومن جنوبه بعد عصر يوم الجمعة من كل أسبوع، لمشاهدة هؤلاء الهواة وهم يركبون الرمال بدراجاتهم ويتسلقونها بكل روح رياضية ومعنويات عالية.

في نهاية الحديث طالب يوسف أن يكون لهم جهة رسمية ترعاهم وتحافظ عليهم ، لأنه يطمح بأن يشارك في مسابقات محلية وعالمية.
هكذا حال شبابنا ،، يتحدون الحصار ويمارسون حقهم الطبيعى بالمرح وبالرياضة وبقوة الإصرار والعزيمة.
 


نعشق جمال طبيعتك الساحرة يا وطننا الأغلى


القفز بالدراجة النارية


سنستمر ونواصل


إبتسامة مفعمة بالأمل رغم الألم


إصرار وتحدي


عجلة نارية(تراكترون)


استخدام الدارجة النارية(عَجَل واحد)


الوقوف فوق الدراجة النارية بدون تحكم


استخدام الجيب(4*4) في ركوب الرمال


هكذا يحدثُ الغياب-المعتاد- أن تهربُ الشمس إلى مستقرٍ لها في حضرة الرمال

تقرير وعدسة : ضياء خالد

اظهر المزيد