متفرقات

سفارة فلسطين لدى سريلانكا تحتفل باليوم العالمي للتضامن مع شعبنا الفلسطيني

 

إحتفلت سفارة دولة فلسطين لدى سريلانكا و المالديف اليوم بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع شعبنا الفلسطيني،   و ذلك بمشاركة رئيس و أعضاء لجنة الصداقة و التضامن السريلانكية مع شعبنا الفلسطيني.

و قد تحدث د. أنـورالأغـا سفير فلسطين لدى سريلانكا و المالديف خلال المناسبة و في مؤتمر صحفي تبع ذلك عن أهمية التضامن الدولي مع شعبنا الفلسطيني، خاصة في هذه المرحلة السياسية الحرجة التي تمر بها قضيتنا الفلسطينية و المنطقة بأكملها، مع إستمرار معاناة شعبنا في ظل الإحتلال الإسرائيلي و ممارساته التعسفية.

و توجه الأغـا بالشكر للجنة الصداقة و التضامن السريلانكية مع شعبنا، و التي أسسها و ترأسها في عام 1975 فخامة الرئيس السريلانكي ماهيندا راجباكسه،  و الذي عمل و زملائه في اللجنة طوال الفترة الماضية على دعم  و مساندة شعبنا، من أجل نيل شعبنا لكامل حقوقه، وتحقيق ما نصبوا إليه    نحو قيام الدولة الفلسطينية المستقلة و عاصمتها القدس الشريف.

و تطرق السفير الأغـا إلى تطورات الأوضاع على الساحة الفلسطينية، سيما متابعة نيل العضوية الكاملة لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة، و ما تبذله القيادة الفلسطينية من جهود لتعزيز ذلك على المستوى الدولي، خاصة مع غطرسة الحكومة الإسرائيلية و العراقيل التي تبذلها الإدارة الأمريكية لمحاولة إفشال نيل الإستحقاق الفلسطيني. كما تحدث عن اللقاء الأخير الذي جمع السيد الرئيس محمود عباس مع الأخ خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في إطار التشاور المستمر من أجل إستكمال إنجاز المصالحة الفلسطينية، و بلورة موقف فلسطيني موحد لمواجهة سياسة الإحتلال الإسرائيلي.

و خلال هذه المناسبة، فقد تحدث السيد أتاودا سينيفراتنا وزير التنمية الريفية و رئيس لجنة الصداقة و التضامن السريلانكية مع شعبنا حول التضامن السريلانكي مع شعبنا، و المساندة التاريخية من قبل جمهورية سريلانكا ممثلة برئيسها و حكومتها و شعبها مع شعبنا الفلسطيني في محنته مع الإحتلال الإسرائيلي، مؤكداً إستمرار وقوف سريلانكا بقوة إلى جانب الحق الفلسطيني حتى دحر الإحتلال    و إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.

إلى ذلك ، فقد عرض التلفزيون الرسمي أمس فيلماً وثائقياً لمدة ساعة عن تاريخ القضية الفلسطينية و الإجراءات التعسفية التي تقوم بها قوات الإحتلال الإسرائيلي ضد شعبنا، و ما تعرض له شعبنا من آلام و عذابات جراء ذلك خلال العقود الستة الماضية.  و قد إهتمت وسائل الإعلام السريلانكية المختلفة بتغطية مناسبة اليوم العالمي للتضامن مع شعبنا.

 

بمناسبة الإحتفال باليوم العالمي للتضامن مع شعبنا ...  الرئيس السريلانكي يؤكد دعم بلاده  لشعبنا في جهوده لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة 

 

أكد الرئيس السريلانكي ماهيندا راجباكسه من جديد بإسم الحكومة و الشعب السريلانكي على موقف بلاده الداعم تجاه قضيتنا و شعبنا الفلسطيني، و تأييده الصادق للنضال العادل الذي يخوضه شعبنا الفلسطيني لنيل كافة حقوقه، بما في ذلك الحق في إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.

 جاءت أقوال الرئيس السريلانكي بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع شعبنا الفلسطيني، في رسالته التي نشرتها وسائل الإعلام السريلانكية المختلفة.

و قد عبر الرئيس السريلانكي عن إهتمامه الشديد بالقضية الفلسطينية و بشعبنا الفلسطيني في ظل التطورات على الساحة الفلسطينية و المنطقة بأكملها، في الوقت الذي تم فيه تقديم القيادة الفلسطينية لطلب الحصول على العضوية الكاملة لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة.

 وقال رئيس جمهورية سريلانكا أن شعبنا الفلسطيني قد حرم خلال العقود الماضية من حقوقه الإنسانية الأساسية، و أضاف في الوقت نفسه أن السلام يضمن الأمن، و أن هناك ضرورة ملحة لحل الصراع في الشرق الأوسط، و أنه مع حل الدولتين.

 و نوه الرئيس السريلانكي في غضون ذلك إلى أن الفلسطينيين قد استوفوا برنامج بناء مؤسسات الدولة الفلسطينية، و ذلك بشهادة صندوق النقد الدولي و البنك الدولي و الأمم المتحدة و غيرها، فضلاً عن لجنة الإتصال المختصة في بروكسل.

و أشار الرئيس السريلانكي إلى إن الوقت قد حان لقيام الدولة الفلسطينية المستقلة، مؤكداًً على ذلك خلال خطابه الذي ألقاه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك في شهر أيلول/سبتمبر الماضي،  و أنه يشعر بخيبة أمل من عدم قيام الدولة الفلسطينية حتى الآن، معرباً عن أمله في أن يرى فجر الدولة الفلسطينية قريباً  لتنعم  بالسلام  و الإزدهار  و الرخاء.

 

اضغط هنا للتواصل أو التعرف على الدكتور أنور حمتو قاسم محمد قاسم الأغا

اظهر المزيد