مقالات

تَكَتُّل الصَّادِ والطَّاءِ من قلم: فتحي رَمَضَان الحَاجّ مُحَمَّد الأَغا

تَكَتُّل الصَّادِ والطَّاءِ
فتحي رَمَضَان الحَاجّ مُحَمَّد الأَغا
حُقوقُ المِلْكِيَّة الفِكْرِيَّة محفوظةٌ للكَاتِب.

حين تتجاور الصاد والطاء في اللسان العربيّ، فإنَّ ذلكم التجاور يشي بمسألة صرفية هي الإبدال،ذلك أن كل صاد واقعة فاءً للفعل،حينما يُصار إلى صيغة الافتعال منها، تتجاور فيها الصاد مع التاء ليكون التركيب: (صتـ)،ويحتِّم ذلكم التجاور إبدال تلكم التاء (تاء الافتعال) طاءً لتغدو الصيغة النهائية(صط)، مع بقاء تاء الافتعال في صيغة الميزان الصرفيّ لتُوزَن اصطفى على: افتعل،وهو الغالب والشائع،وعلى قلّة وندرة يُقال: افطَعل،بينما يكون البحث المعجميّ عن تلكم المفردات ضمن جذورها الثلاثية الأصلية المحددة.
تأصيل الطاء: يلاحظ هنا أن الطاء ليست أصلاً في هذا التركيب ،إنما هي مبدلة عن تاء الافتعال،بمعنى أنّ صياغة وزن افتعل من الفعل صاديّ الفاء يُفضي إلى إبدال تاء الافتعال طاءً نظرًا لتجاور الصاد والتاء ،وقد ورد ذلك في كتاب العربية الأكبر أفعالا ماضية ومضارعة، وأمرًا، واسمًا مشتقًّا وحيدًا – اسم مفعول – ممثله الشرعيّ الوحيد هو: الْمُصْطَفَيْنَ ، وشملت تلكم المنظومة من تكتل الصاد والطاء في كتاب العربية الأكبر: فعل الاصطفاء – فعل الاصطناع – فعل الاصطلاء – فعل الاصطراخ – فعل الاصطياد – فعل الاصطبار .
1 – الماضي ويشمل فِعليّ الاصطفاء،والاصطناع:    

  • { قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى آللَّهُ خَيْرٌ أَمَّا يُشْرِكُونَ } النمل59
  • { إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحاً وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ } آل عمران33
  • { وَوَصَّى بِهَا إِبْرَاهِيمُ بَنِيهِ وَيَعْقُوبُ يَا بَنِيَّ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى لَكُمُ الدِّينَ فَلاَ تَمُوتُنَّ إَلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ } البقرة132
  • { لَوْ أَرَادَ اللَّهُ أَنْ يَتَّخِذَ وَلَداً لَّاصْطَفَى مِمَّا يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ سُبْحَانَهُ هُوَ اللَّهُ الْوَاحِدُ الْقَهَّارُ } الزمر4
  • { أَصْطَفَى الْبَنَاتِ عَلَى الْبَنِينَ } الصافات153
  • { وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلاَّ مَن سَفِهَ نَفْسَهُ وَلَقَدِ اصْطَفَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا وَإِنَّهُ فِي الآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ } البقرة130
  • { وَقَالَ لَهُمْ نَبِيُّهُمْ إِنَّ اللّهَ قَدْ بَعَثَ لَكُمْ طَالُوتَ مَلِكاً قَالُوَاْ أَنَّى يَكُونُ لَهُ الْمُلْكُ عَلَيْنَا وَنَحْنُ أَحَقُّ بِالْمُلْكِ مِنْهُ وَلَمْ يُؤْتَ سَعَةً مِّنَ الْمَالِ قَالَ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاهُ عَلَيْكُمْ وَزَادَهُ بَسْطَةً فِي الْعِلْمِ وَالْجِسْمِ وَاللّهُ يُؤْتِي مُلْكَهُ مَن يَشَاءُ وَاللّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ } البقرة247
  • { قَالَ يَا مُوسَى إِنِّي اصْطَفَيْتُكَ عَلَى النَّاسِ بِرِسَالاَتِي وَبِكَلاَمِي فَخُذْ مَا آتَيْتُكَ وَكُن مِّنَ الشَّاكِرِينَ } الأعراف144
  • { وَإِذْ قَالَتِ الْمَلاَئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاءِ الْعَالَمِينَ } آل عمران42
  • { ثُمَّ أَوْرَثْنَا الْكِتَابَ الَّذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِّنَفْسِهِ وَمِنْهُم مُّقْتَصِدٌ وَمِنْهُمْ سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ بِإِذْنِ اللَّهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَضْلُ الْكَبِيرُ } فاطر32
  • { وَاصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِي } طه41

2– المضارع ويشمل فعل الاصطفاء، الاصطلاء ،الاصطراخ .

  • { اللَّهُ يَصْطَفِي مِنَ الْمَلَائِكَةِ رُسُلاً وَمِنَ النَّاسِ إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ } الحج75
  • { إِذْ قَالَ مُوسَى لِأَهْلِهِ إِنِّي آنَسْتُ نَاراً سَآتِيكُم مِّنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ آتِيكُم بِشِهَابٍ قَبَسٍ لَّعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ } النمل 7
  •  { فَلَمَّا قَضَى مُوسَى الْأَجَلَ وَسَارَ بِأَهْلِهِ آنَسَ مِن جَانِبِ الطُّورِ نَاراً قَالَ لِأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَاراً لَّعَلِّي آتِيكُم مِّنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ جَذْوَةٍ مِنَ النَّارِ لَعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ } القصص29
  • { وَهُمْ يَصْطَرِخُونَ فِيهَا رَبَّنَا أَخْرِجْنَا نَعْمَلْ صَالِحاً غَيْرَ الَّذِي كُنَّا نَعْمَلُ أَوَلَمْ نُعَمِّرْكُم مَّا يَتَذَكَّرُ فِيهِ مَن تَذَكَّرَ وَجَاءَكُمُ النَّذِيرُ فَذُوقُوا فَمَا لِلظَّالِمِينَ مِن نَّصِيرٍ } فاطر37

3 – الأمر ويشمل فعليّ الاصطياد ، الاصطبار .

  • { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تُحِلُّواْ شَعَآئِرَ اللّهِ وَلاَ الشَّهْرَ الْحَرَامَ وَلاَ الْهَدْيَ وَلاَ الْقَلآئِدَ وَلا آمِّينَ الْبَيْتَ الْحَرَامَ يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّن رَّبِّهِمْ وَرِضْوَاناً وَإِذَا حَلَلْتُمْ فَاصْطَادُواْ وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ أَن صَدُّوكُمْ عَنِ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ أَن تَعْتَدُواْ وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُواْ اللّهَ إِنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ } المائدة2
  • { رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا فَاعْبُدْهُ وَاصْطَبِرْ لِعِبَادَتِهِ هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيّاً } مريم65
  • { وَأْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلَاةِ وَاصْطَبِرْ عَلَيْهَا لَا نَسْأَلُكَ رِزْقاً نَّحْنُ نَرْزُقُكَ وَالْعَاقِبَةُ لِلتَّقْوَى } طه132
  • { إِنَّا مُرْسِلُو النَّاقَةِ فِتْنَةً لَّهُمْ فَارْتَقِبْهُمْ وَاصْطَبِرْ } القمر27

4 - اسم المفعول من فعل الاصطفاء:

  •  { وَإِنَّهُمْ عِندَنَا لَمِنَ الْمُصْطَفَيْنَ الْأَخْيَارِ } ص47

في نهاية هذه الدراسة يشار إلى أن تجاور الصاد والطاء في اللسان العربيّ يشِي بظاهرة صرفية مفادها أنَّ تلكم الطاء مبدلة من تاء الافتعال،ذلكم وجه من وجوه ما يسميه عِلمُ الصَّرف:الإبدال.
وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ،إِنَّا لِلَّهِ وإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ. الحَمْدُ للهِ رَبِّ العَالمِين.

اضغط هنا للتعرف على المرحوم أ. فتحي رمضان محمد حمدان الأغا

اظهر المزيد