نشاط

رئيس بلدية خان يونس يطلع السفير النرويجي على معاناة شعبنا جراء الحصار

رئيس بلدية خان يونس يطلع السفير النرويجي على معاناة شعبنا جراء الحصار وتوقف الخدمات

بلدية خان يونس- المكتب الإعلامي

أطلع رئيس بلدية خان يونس، المهندس يحيى الأسطل سعادة سفير مملكة النرويج السيد (هانس جاكوب فريدنلاند) على مجمل المعاناة الواقعة على شعبنا الفلسطيني جراء استمرار الحصار وتفاقم أزمة الكهرباء وشح الوقود التي أثرت على خدمات البلدية لا سيما في قطاعات المياه والصرف الصحي والنظافة والبيئة والتي تنذر بكارثة حقيقة باتت وشيكة.

وكان السفير النرويجي قد أجرى زيارة اليوم لبلدية خان يونس شاركه خلالها مستشارة البرامج في سفارة النرويج السيدة (مارتا تي هيليوم) والأستاذ محمد المغير مستشار مكتبهم في غزة.

واستقبل الوفد الضيف بالإضافة إلى رئيس البلدية مدير العلاقات العامة الأستاذ عماد الأغا ومدير دائرة المياه المهندس حاتم أبو الطيف ورئيس قسم العلاقات الدولية المهندس حازم الفرا ورئيس قسم المياه المهندس ياسر شعت.

وفي بداية اللقاء أثنى المهندس الأسطل على حالة التضامن الكبيرة التي تقدمها الحكومة النرويجية بمختلف مؤسساتها للشعب الفلسطيني والتي عززت من حالة الصمود، مشيراً في ذات السياق إلى أن البلدية لا تزال تعاني من مشكلة الكهرباء وشح الوقود اللذان أثرا على خدمات البلدية في قطاعات المياه والصرف الصحي والنظافة وتحسين جودة البيئة.

وشدد الأسطل أن البلدية تبذل جهود جبارة من أجل الحفاظ على مستوى خدماتها للتخفيف من معاناة المواطنين البالغ عددهم (230) ألف نسمة تقريباً ثلثهم من اللاجئين، في الوقت الذي يتطلب على البلدية تقديم خدماتها وتأمين حياة كريمة للسكان بالرغم من قساوة الظروف المحيطة التي أثقلت كاهل البلدية في شتى مجالات الحياة.

وأضاف قوله أن قطاع النظافة يعاني مشكلة كبيرة جراء عدم توفر الوقود حيث كادت المدينة أن تدخل في أزمة حقيقية لو لم يتم توفير السولار اللازم لتشغيل آليات الجمع والترحيل في الوقت الذي يتم جمع ما يزيد عن (150) طن نفايات يومياً، مبيناً أن عدم توفر الإسمنت لتشييد المباني السكنية والمشاريع الإسكانية الجديدة أثر بشكل كبير على مدخولات البلدية في الوقت الذي تعاني فيه بشكل كبير من توصيل المياه للسكان مقدراً أن تتوسع المشكلة تدريجياً حال استمرت الأزمة، لافتاً إلى أن البلدية تجاهد من أجل استمرار تقديم خدماتها وعدم توقفها.

وأشار إلى أهمية التواصل مع العالم الخارجي  من أجل مساعدة البلديات في تجاوز أزماتها وللعمل على تبني هموم وإشكاليات البلديات لا سيما المتضررة بشكل مباشر من الأزمة الراهنة.

وبدوره أكد السيد (هانس) أن الشعب الفلسطيني يعيش حالة صعبة جراء استمرار الحصار ومشكلة الكهرباء التي أثرت على جوهر حياة الفلسطينيين بشكل كبير، لافتاً إلى أن الوضع الراهن يشكل خطورة بالغة على سير الحياة الفلسطينية بشكل طبيعي، مشدداً على أن حكومة بلاده ستواصل دعمها لإحتياجات الشعب الفلسطيني في كافة المراسم الدولية.

وتعرف السفير النرويجي على المشاكل التي تعانيها مدينة خان يونس في مجالات المياه والصرف الصحي بالإضافة إلى شح الوقود وانقطاع الكهرباء وتأثيرهما على جودة وكمية مياه الشرب وتوزيعها على المواطنين، إلى جانب مشاكل الصرف الصحي ومدى تأثيرها على انتشار الأوبئة والأمراض بين السكان وانعكاساتها على البيئة البحرية والثروة السمكية في بحر خان يونس.

وجدد هانس دعوته بضرورة تفكيك ورفع الحصار عن قطاع غزة لينعم بالحرية والاستقرار والعمل على تعزيز أداء الهيئات المحلية ومواصلة خدماتها للمواطنين.

وفي نهاية الزيارة قدم رئيس البلدية الوشاح الفلسطيني لأعضاء الوفد متمنياً أن ينعم شعبنا والعالم أجمع بالحرية والعدالة والسلام.











صفحة بلدية خان يونس facebook
 بلدية خان يونس  الموقع الرسمي

اظهر المزيد