مقالات

عظيم هو العطاء والأعظم هو من يعطيه- أم مصطفى


عظيم هو العطاء والأعظم هو من يعطيه

أخي الغالي

عام مر على رحيلك يا أعز الناس وكأنه الدهر كله


الراحل مجيد

 

لا الأيام ولا السنين تنسينا حنانك وحبك وعطفك يا أغلى الناس , لقد فقدنا برحيلك كل شئ جميل في هذا الوجود حيث كنت لنا بمثابة الأب والأخ كنت السند والذخر.

ماذا اكتب يا أخي وان كتبت لا أستطيع أن أفي لك أنك يا أخي كنت أسطورة تاريخية, أنت من الرجال القلائل الذين تمسكوا بمبادئ وقيم وثقافة فلسطينية أصيلة.

اكتب عنك أيها الشجاع الذي لا يهب في قول الحق لومه لائم.

أخي الغالي أيها الرجل القائد الذي ضحى بشبابه في ارض الشتات من اجل قضية عادلة وكان نعم الرجال الذين صدقوا القول.

لقد عرفت يا أعز الناس باليد البيضاء النظيفة وعرفت بأخلاقك الحميدة الراقية العالية وعلاقاتك الاجتماعية الطيبة مع كافة أطياف المجتمع الفلسطيني دون تميز حزبي أو تنظيمي وقد فرضت احترامك على الجميع سواء.

الغالي مجيد/ كنت مناضلا فتحاويا عنيدا ونموذجا ثوريا قل نظيره ومحبا ومخلصا لفلسطين التي عشقتها وللشعب الفلسطيني الذي دافعت عنه وكنت فارسا من فرسان الفتح على امتداد العقود في بلاد الشتات وفي ارض الوطن الغالي والحبيب على قلبك.

كنت تردد دائما مقولة أبي إن محبة الناس هي ثروتكم وفعلا كانت ثروتك هي محبة الناس وظهرت جليه عند وداعك إلى مثواك الأخير إلى رحمة الله تعالى

أخي الغالي/ لقد امتلكت كل هذا الحجم من المحبة من أبناء شعبك ورفاق دربك وكل من عرفوك في الساحات الواسعة الممتدة في ارض الشتات.

لقد كنت علما مميزا ساهم في كتابة التاريخ الفلسطيني بعملك وجهدك وتضحياتك التي يعرفها القاصي والداني.

أخي الغالي لقد تركت لنا ثروة نعتز بها وهي أبناءك الأعزاء الذين يسيرون على دربك ومبادئك وقيمك الراسخة لدينا.

رحمك الله يا أخي الغالي رحمة واسعة وأسكنك فسيح جناته

أختك ورفيقة دربك

نائلة الأغا

اضغط هنا للتواصل أو التعرف على الأستاذة نائلة عبدالله يوسف حمدان الأغا

اظهر المزيد