في ذمة الله

وإذ نعزيكم فإننا نعزي أنفسنا- أبناء العائلة خارج الوطن- محمد فوزي (أبو نهاد)

بسم الله الرحمن الرحيم
 



وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون " صدق الله العظيم

إلى إخوتنا الأعزاء فى خان يونس:

لقد صدمنا بالحادث الجلل الذى أصاب فلذات أكبادنا والذى هز مشاعرنا من الأعماق ولكنها مشيئة الله وإرادته التى لا مراد لها.

وإذ نعزيكم فإننا نعزى أنفسنا فى هذا المصاب الجلل وعزاؤنا أننا على يقين أنكم بعمق إيمانكم وتسليمكم بقضاء الله وقدره ستصمدون امام هذه الفاجعة المؤلمة متأسيين برسول الله (صلى الله عليه وسلم ) حينما ابتلي بفقد ولده إبراهيم حيث قال "إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن وإنا على قراقك يا إبراهيم لمحزونون "ولا نقول ما يسخط الله.

لأسر الشهداء أرق مشاعرنا وخالص عزائنا سائلين المولى عز وجل أن يتغمد شهداء العائلة برحمته ويدخلهم فسيح جناته وأن يشفى أعزائنا المصابين ويلهمنا وإياكم الصبر والسلوان

أبناء العائلة خارج الوطن
عنهم /محمد (فوزى ) مصطفى الأغا )أبو نهاد- القاهرة

 

اضغط هنا للتعرف على المرحوم الحاج محمد (فوزي) مصطفى أحمد مصطفى الأغا

اظهر المزيد