تاريخ وجغرافيا

رحلة الأجداد: حلب - غزة- خان يونس

أصول قبيلة الأغا

عائلة الأغا: عائلة تاريخية من العائلات العريقة، تمتد جذورها إلى جدنا الأول حسين أغا وأخيه محمود الذان قدما إلى غزة هاشم من حلب الشهباء وأن والد جدنا عثمان أغا من فرع إبراهيم اغا وقبيلة الأغا هي النواة التي تجمَّعَ حولها الناس، فكانت بداية ميلاد خان يونس الحالية.

ويقول المؤرخ الشيخ عثمان الطباع في كتاب إتحاف الأعزة في تاريخ غزة الجزء الثاني صفحة 338 تحت عنوان أغوات خان يونس:

عائلة الأغا: وهي من أقدم العائلات في مدينة خان يونس ويرجع لها الفضل في عمران خان يونس فبعد مرور نحو ثلاثمائة سنة على إنشاء القلعة استطابت إحدى الجاليات الإقامة فيها مع أسرها ثم جاء آخرون وسكنوا خارج الاسوار،  والذي يعرفه الناس أن سكان القلعة منذ القديم وحتى وقتنا الحاضر من عائلة الاغا الذين كانو يحمون القلعة وهم من الشراكسة أو من الأتراك وقد كثر عددهم ولهم أفخاد كثيرة منهم السعايدة والحمادين والقواسمة والخوالدة والفوالجة والبداو، وهناك فخذ استقل بالاسم في النسبة سمي الشوربجى يقولون إنهم من الاغوات ويقال إن أصل القبيلة الشوربجى الاغا فأخذ هؤلاء اسم الشوربجى وهؤلاء اسم الاغا وللأغوات أراض واسعة.

واشتهر أن بهرام باشا والي حلب والمتوفي بها سنة 1586 ميلادية،  أخذ أملاكه هناك ليلحقها بوقف مدرسته البهرامية و عوضه عنها بغزة ساقية قلفان وثلاثة أرباع ساقية شنغار وساقية شعبان.

كان جد القبيلة يملك أرضاً في محلة الجلوم في حلب، فرغب بهرام باشا بن مصطفى باشا عبد المعين ان ينشأ وقفاً له على هذه الأرض لأنها تقع في وسط مدينة حلب، فعرض على حسين أغا بن عثمان أغا أن يأخذ منه أرض الجلوم هذه ويعطيه مقابها ساقية قلفان وساقية شعبان وثلاثة ارباع ساقية شانغار وأربعة دكاكين في محلة الشجاعية بغزة هاشم، كما وعده بهرام باشا بكتابة توصية إلى إبن أخيه أحمد باشا بن رضوان ليعين حسين أغا بمنصب لائق في غزة.

قَبِلَ الطرفان بشروط المبادلة، وتمت الصفقة سنة 1581 ميلادي، وانطلق حسين أغا إلى غزة هاشم سنة 1583 ميلادي، واستلم العقارات المذكورة أعلاه، والأهم من ذلك معه خطاب التوصية.

انتهى بناء الوقف، وهو عبارة عن مسجد ومدرسة وسوق كبير في محلة الجلوم. وقد تم كتابة وصية الوقف بشروط الواقف سنة 1583 م في محكمة شرعية حلب. ذكر الوقف الشيخ الطباع في إتحاف الأعزة في تاريخ غزة ص 157-158، جاء في تراجم الأعيان عندما ترجم لبهرام باشا نائب غزة ثم حلب الشهباء.

تتبعت اللجنة (لجنة من العائلة زارت سوريا في وقت سابق) هذا الوقف في مدونات تاريخ حلب الشهباء فوجد ذلك ملخصاً في كتاب (إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء) تأليف الشيخ محمد راغب الطباخ الحلبي. نشر دار العلم العربي،حلب، طبعة سنة  1988م.

انتقال جد القبيلة من غزة إلى خان يونس: كذلك ورد ذكر الوقف وتفصيله ونص الوثيقة وشروط الواقف في كتاب نهر الذهب في تاريخ حلب  ومؤلفه كامل البالي الحلبي الشهير بالغزي، حققه وصححه وعلق عليه د. شوقي شعث مدير متحف حلبو محمود الفاخوري طبعة دار القلم العربي- حلب سنة  1999م، جاء زكر الوقف جـ2 ، صفحة 41،42، 43، 44 من ذلك الكتاب ومما ورد في هذين الكتابين أمكن تحديد موقع الوقف ووصفه وأوقافه الموقوفة عليه، ومنها ورد ذكر ساقية قلفان وشعبان.

يبدو أن توصية بهرام باشا لإبن أخيه أحمد رضوان باشا حاكم غزة وملحقاتها لإيجاد منصف لحسين أغا لديه قد أتت ثمارها، فبعد وصول حسين أغا إلى غزة هاشم، وبعد تسلمه الأراضي التي كانت لبهرام باشا في غزة سنة 1583 م ، أو بتعبير أدق لتسليم جزء من الأرض الخاص بالمبادلة من أملاك بهرام باشا في غزة لابنه ، كان لذلك الباشا أملاك أخرى كثيرة خارجة عن بحثنا هذا.  على اثر ذلك رشح أحمد رضوان باشا حسين أغا ليكون أميراً لقلعة خان يونس، وبالفعل قد تم تعينه في هذا المنصب مطلع سنة 1582 م، فانتقل هو وأسرته وبنيه وأتباعه إلى القلعة وسكنها وبقيت ذريته فيها إلى يومنا هذا، أما أ خوه محمود يشرف على أرض أخيه حسين في غزة فترة من الزمن ثم لحق بأخيه ليقيم في خان يونس قريباً منه.

المراجع:

رحلة الأجداد

1582: حسين أغا أمير لقلعة خان يونس
فور تسلم حسين أغا مقاليد السلطة في قلعة خان يونس، أخذ يبسط نفوذه فوطد الأمن، وأضمَّنَ البريد السيَّار بين مصر والشام، وحرص قوافل التجارة بالرغم من عدم وجود القوة العسكرية الكافية لديه عند تسلمه السلطة، فهو فارس سليل فرسان وساعده كذلك حاسته الفطرية في إحسان التعامل مع البدو، وتواصل مع المجتمعات البدوية في منطقة نفوذه ما بين وادي السلقا حتى وادي العريش واستعان بهم في تنفيذ بعض المهام المنوطة به، ولكنه عمل في نفس الوقت على تعزيز القوة العسكرية لنشر هيبة سلطة الدولة.

1614: جاسر أغا بن حسين أغا امير قلعة خان يونس
تمكن حسين اغا أثناء حكمه للقلعة من تربية إبنه البكر جاسر، وحرص على إعطائه قسطاً من العلم وتعلم الفروسية على يدي والده وخالط سكان خان يونس ووطد صلاته مع تجمعات البدو، فكأنه كان يؤهله ليكون خليفته، فَقَوَى علاقته مع آل رضوان في غزة. ففي سلالتهم حكموا هذه الناحية منذ منتصف القرن العاشر، وكانوا مؤهلين للاستمرار في ذلك، وفعلاً صَدَق حدث والده فقد شَب جاسر كأحسن ما يكون أبناء الحكام من فروسية وحِدة ذكاء وحسن مظهر مع شبكة من العلاقات الرسمية والشعبية، وعُيِن جاسر أغا أول شخص من القبيلة برتبة أغا القلعة واستمرت عمارة القلعة في نسله من بعده، بينما أعطى نسل أخيه محمد الوظائف الإدارية الأخرى في القلعة، فكان منهم الجوربجي والشوربجي.

عظم شان هذا الأمير وذاع سيطه وكان محل ثقة وتقدير حاكم غزة والدولة التركية في آن واجد،  فازدهرت المدينة في عهده وأخذت في النمو وتوالى قدوم العائلات واستقرارها في خان يونس، وهكذا كانت مراحل نمو المجتمع المدني في خان يونس، ولعل قوة هذا الأمير وحسن سيرته هو الذي جعل نسله من بعده يحملون اسمه بجانب لقبه، فأصبح نسل جاسر أغا يطلق عليهم أغا جاسر، فبالرغم من أن والده عثمان أصبح اغا للقعة إلا انه كان يدعى عثمان اغا جاسر واستمر هذا اللقب حتى القرن الرابع عشر.

1750: عثمان أغا جاسر أمير قلعة خان يونس
تولى عثمان أغا جاسر أغا القلعة بعد والده جاسر أغا، ولأن جاسر كان ذائع السيط، وطدَّ أركان الأمن وبسط هيبة الدولة، وكانت له سطوة في مناطق نفوذه، فقد اتعب من جاء بعده وألقى عليه عبئة ثقيلة، حاول عثمان أغا جاسر أن يكون مثل أبيه ولكنه لم يبلغ شأنه، ولم يستطع أن يفري فريه، كان ينبغي عليه أن يضع لنفسه قدوة أكبر من أبيه، ليصل لمستوى أبيه أو يزيد عليه، على أي حال صارت ألأمور مع عثمان أغا على ما يرام ولم يحدث أيامه قلاقل، وخلَفه ابنه خليل أغا جاسر.

1768 خليل أغا جاسر أمير قلقة خان يونس و أول شهيد في العائلة
مما نحفظه من روايات أجدادنا أن خليل أغا عندما قتلته السلطات التركية عام 1773 وجزت رأسه تلقفت أمه رأسه وقبلته ووضعته في حجرها وهي تقول: عشت أغا ومن أغا عيشك حميد وموتك شهيد، تولى بعد خليل أغا علي أغا عبدا لله من العبادلة وهو من عائلة كريمة من الحجاز.

1799 عبد الرحمن أغا جاسر أمير على القلعة وخان يونس
في كل مرة كانت تغضب السلطة التركية أو واليها في غزة على أغا خان يونس يعزل ويعين بدلاً منه، ثم سرعان ما تعود قبيلة الأغا إلى حكم القلعة وخان يونس مرة أخرى. حَدَثَ هذا أيام خليل أغا حيث تم تعين على عبدالله العبادلة وكذلك عند عزل عبدالرحمن أغا تعين خلفا له عثمان عبدالله العبادلة.

1814: سليمان أغا جاسر أمير قلعة خان يونس
تولى سليمان أغا بعد عثمان أغا، أما قصة مقتله فهي مشهورة على ألسنة أبناء القبيلة فقد سمعناها من فم المعمر غانم أسعد أغا الذي عاش 133 سنة حيث قال: أن أحد العساكر في القلعة أثناء حكم سليمان أغا جاسر قد قام بالقاء القبض على أفراد من الغلابين بشرق خان يونس فضربه على رجليه ضرباً مبرحاً توفي إبن الغلبان من جراء ذلك، فتربص أحد اقربائه لسليمان أغا وقتله، فاستنفر الأغوات قواتهم في مطاردة الجاني فادركوه قرب وادي غزة هاشم،  فلما رأهم عرفهم وأخفى نفسه في حفرة في الطريق حيث مروا عنه وابتعدوا فقام من مكانه يواصل هروبه وكان معهم صالح رواي أغا فتخلف عنهم لإصلاح بعض شانه فصادف مروره وقت قيام غريمهم من حفرته فأدرك صالح رواي أغا جماعته ودلهم أن الذي مررتم عليه هو غريمكم،  فطاردوه فوجد مركز عسكر تركي فدخل فيه، فتحصن بداخله فتبعوه وأفهمه العساكر أنهم لا يريدونه بِشر. ولكن الذي دخل عندهم قتل كبيرهم وهم يريدون ثارهم، فقال لهم العساكر دونكم غريمكم فقتلوه. وهذا بخلاف رواية بعض الكتب بأن الحكومة أعدمته،  وكان ذلك في حدود 1845م، وكمكافأة لصالح رواي أغا فقد أعطاه مصطفى أغا جاسر جائزة على صنيعه.

1845: ممصطفى أغا جاسر أمير قلعة خان يونس
استلم أغا القلعة بعد سليمان أغا الذي اغتيل حوالي سنة 1844، وبقي أميراً للقلعة حتى غير محمد علي باشا الأغا بالعساكر النظامية،  يقول عنه عثمان الطباع (وقد أعقب عبدا لرحمن أغا ولده مصطفى أغا جاسر تولى إمارة القلعة إلى أن ألغيت العساكر النظامية، وقد جدد بكرمه ونباهته مجد أبائه وأجداده وعظمة قدرته واشتهر ذكره وقصده العربان وأهالي البر والتقوى لفك مشاكلهم وقضاء حوائجهم، إلى أن توفي سنة 1875، وخلف مصطفى أغا أولاده الخمسة عثمان أغا جاسر ، حسين أغا جاسر، مصطفى أغا جاسر، أحمد أغا جاسر وسليم أغا جاسر. 

تواريخ مهمة لاحداث عالمية ومحلية مرتبة حسب تسلسل زمني
أولا: ما قبل الميلاد:
5500 مولد النبي ادم في الهند، وتوفي في مكة، عاش 1000 سنة.
4250 مولد النبي ادريس في العراق، رفعه الله
3500 مولد النبي نوح في العراق، وتوفي في مكة، عاش 950 سنة.هم سام، وحام، ويافث، حيث آمنوا به وكانوا ممن نجا من قوم نوح، أمّا سام فخرج من ذريته العرب، وفارس، والروم؛ فهو أبوهم، وأمّا حام فذريته السودان، وأمّا يافث فذريته الترك، وقوم يأجوج ومأجوج، وقيل  إن القبط هم من ذرية قوط بن حام. 
3000 استيطان الكنعانيون فلسطين
2400 مولد النبي هود  في مدينة الاحقاف عمان وشرق اليمن ، وتوفي في شرق حضر موت، عاش 464 سنة.
2100 مولد النبي صالح في الحجر شمال العلا، توفي في مكة، عاش 586 سنة.
1900 مولد النبي ابراهيم في العراق، وتوفي في الخليل- فلسطين، عاش 200 سنة.
1900 مولد النبي لوط في سدوم وعمورة جنوب البحر الميت، وتوفي في الشام، عاش 80 سنة.
1850 مولد النبي اسماعيل في مكة، توفي في مكة، عاش 137 سنة.
1800 مولد النبي اسحاق في الخليل بفلسطين، وتوفي في الخليل، عاش 180سنة.
1750 مولد النبي يعقوب في الشام، توفي في الخليل- فلسطين، عاش 147 سنة.
1715 مولد النبي يوسف  في مصر، توفي في نابلس- فلسطين، عاش 110 سنة.
1500 مولد النبي  في مدين-خليج العقبة، وتوفي في مدين- شرق خليج العقبة، عاش 882 سنة.
1500 مولد النبي ايوب في جيران- سوريا، وتوفي في  سهل جيران- سوريا، عاش 93 سنة.
1460 مولد النبي ذو الكفل  في دمشق- سوريا، توفي في دمشق- سوريا  عاش 75 سنة.
1450 مولد النبي موسى في سيناء- مصر، توفي في سيناء- مصر، عاش 120 سنة.
1450 مولد النبي هارون في سيناء- مصر، توفي في سيناء- مصر، عاش 122 سنة.
1225 الغزو الاسرائيلي للبلاد الكنعانية.
1010 مولد النبي داوود في فلسطين القدس، توفي في فلسطين، عاش 100 سنة.
0970 مولد النبي سليمان في فلسطين القدس، توفي في فلسطين، عاش 52 سنة.
0928  بناء معبد الملك سليمان في القدس، تقسيم دولة اسرائيل الىى مملتكي اسرائيل ويهودا
0870 مولد النبي الياس في بعلبك- لبنان،  رفعه الله  
0830 مولد النبي اليسع في دمشق- سوريا، توفي في فلسطين، عاش 780 سنة.
0780 مولد النبي يونس في نينوي- العراق، توفي في نينوي- العراق، عاش  100 سنة.
0721 الغزو الاشوري لمملكة اسرائيل
0586 هزم البابليون مملكة يهودا تحت قيادة نبوخذ نصر، ترحيل سكانها إلى بابل؛ تدمير المعبد.
0550 الامبراطورية الفارسية
0333 وضع فلسطين تحت الحكم اليوناني
0100 مولد النبي زكريا في فلسطين، توفي في حلب، عاش 120 سنة.
0063 حكم الدولة الرومانية       
0001 مولد النبي يحيى في فلسطين،  توفي دمشق، عاش 40 سنة.

ثانيا: ما بعد الميلاد
0001 مولد النبي عيسى عليه السلام في فلسطين- بيت لحم، رفعه الله.
0250 اتشار المسيحية في قطاع غزة.
0330 فلسطين تحنت الحكم البيزنطي.
0542 طاعون يفتك بالملايين.
0610 مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم في مكة، توفي في المدينة المنورة، عاش 63 سنة.
0622 هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم.
0624 معركة بدر.
0627 غزوة الخندق.
0635 حكم المسلمون بقيدة عمر بن الخطاب.  
0662 حكم الامويون.
0767 ميلاد الشافعي في مدينة غزة. 
0750 حكم العباسيون.
0711 المسلمون بقيادة طارق بن زياد يفتحون إسبانيا.
0732 معركة بلاط الشهداء وسقوط الأندلس
0750 الخلافة العباسية
0900 اكتشاف القهوة.
0969 حكم الفاطميون.
1100 حكم الصليبون.  
1187 حكم الايوبيون، صلاح الدين يهزن الصليبون ويحرر القدس.
1260 حكم المماليك، معركة عين جالوت.
1294 زلزال غزة
1315  المجاعة الكبرى تقتل الملايين من الناس في أوروبا.
1347 الموت الأسود يقتل حوالي ثلث سكان أوروبا.
1387 بناء قلعة برقوق في عهد المماليك، وقيادة السلطان برقوق، واشراف يونس الدويدار.
1450 اختراع الة الطباعة.
1499 حدوث فتنة المماليك.
1516 الحكم العثماني.
1581 إنتقال حسين أغا مع اخيه محمود أغا  من حلب الشهباء إلى غزة هاشم.
1582 تولي حسين أغا أميراً لقلعه خانيونس. بناءا على توصية بهرام باشا، ثم تعيين حسين أغا اميرا لقلعة خان يونس.
1614 تولي جاسر أغا ابن حسين أمير القلعة.
1750 تولي عثمان أغا جاسر القلعه بعد والده جاسر.
1752 اكتشاف الكهرباء.
1768 تولي خليل أغا جاسر القلعة.
1773 استشهاد خليل أغا على يد السلطات التركية.
1776 تأسيس الولايات المتحدة الامريكية.
1799 تولي عبدالرحمن أغا جاسر القلعة.
1799 وجه نابليون نداءً ليهود العالم لإقامة وطن لهم في فلسطين.
1789 الثورة الفرنسية امتدت الى 1802.
1814 تولي سليمان أغا جاسر القلعة.
1820 دد الضحايا أكثر من 100 ألف شخص.  الهند، الصين ، جنوب آسيا والشرق الأوسط وساحل البحر الأبيض المتوسط
1831 الحكم المصري محمد علي باشا.    
1845 مقتل سليمان أغا على يد آل الغلبان.
1845 تولي مصطفى أغا جاسر القلعة.
1845 مولد عثمان مصطفى أغا
1855 معركة الترابين مع السواركة، وانتصر الترابين
1865 البدء في حفر قناة السويس وبدأ العمل بها 1869
1867 مولد الحاج حافظ عثمان أغا
1867 اختراع الديناميت، الفرد نوبل
1869 افتتاح قناة السويس.
1871 اختراع الهاتف
1882 بداية هجرة اليهود الى فلسطين
1900 تولي خليل عبدالرحمن اغا المخترة
1901 اختراع الراديو، ماركوني
1903 اول سيارة تسير بالبنزين.
1910 تولي حسين مصطفى اغا المخترة .
1912 مولد الحاج عيد حسين.
1914 وفاة الحاج عثمان أغا جاسر.
1914 الحرب العالمية الأولى.
1916 اتفاقية سايكس بيكو.
1917 الانتداب البيريطاني ووعد بلفور.
1917 استشهاد محمد عثمان اغا جاسر في الحرب مع تركيا.
1917 استشهاد محمود بخيت بدوي في الحرب مع تركيا.
1917 استشهاد اسعيد الشوربجي.
1917 وفاة مصطفى مصطفى أغا جاسر وابنه طاهر.
1918 اجتاح وباء الإنفلونزا الإسبانية العالم، وقد أودى بحياة 50 مليون شخص.
1920 اصدار أول عملة فلسطينية.
1920 اختيارالحاج حمدان الاغا عضو مجلس بلدي.
1920 اختيار الحاج سليم حسين امينا عاما لبلدية خان يونس.
1924 تولي الحاج أحمد مصطفى المخترة  6 سنوات.
1924 وفاة  الحاج حسين أغا جاسر، وعمره 80.
1925 اختراع التلفاز.
1929 وفاة الحاج أحمد أغا.
1929 تولي الحاج خالد أحمد المخترة
1929 تولي الحاج أحمد مصطفى مصطفى المخترة، 8 سنوات
1930 كأس العالم
1931 وفاة الحاج سليم أغا
1935 وفاة والد الرئيس الراحل أبوعمار المدفون في مقبرة الشيخ يوسف
1936 استشهاد عبد سليم مصطفى اغا في ثورة 1936 ضد الانجليز
1936 اختيار الحاج سيلم حسين رئيسا للبلدية
1937 تولي الحاج مضيوف عبدالرحمن المخترة، 9 سنوات
1937 نفي الحاج سليم حسين الى قضاء حيفا، الحاج سعيد حمدان الى جنين، و الشيخ فهمي حافظ الى الحولة قضاء الشمال.
1939 الحرب العالمية الثانية وانتهت 1945.
1945 تأسيس جامعة الدول العربية.
1945 أول حاسوي رقمي.
1946 تولي الحاج حلمي أحمد مصطفى المخترة
1946 تولي الحاج عيد حسين أغا المخترة، 43 سنة.
1947 قرار الأمم المتحدة  181 والذي نص على  تقسيم فلسطينز    
1948 الحكم المصري لقطاع غزة وقيام دولة اسرائيل، مجزرة دير ياسين.
1948 استشهاد زيدان شاكر الأغا.
1948 وفاة الشيخ سعيد حمدان
1950 وفاة الحاج غانم، 133 عام
1951 وفاة الحاج حافظ عثمان أغا
1952 قيام ثورة 23 يوليو بمصر.
1955 وفاة الحاج خالد أحمد أغا
1954 وفاة الحاج سليم حسين
1956 قيام العدوان الثلاثي على مصر.
1956 وفاة الشهيد مصطفى سليم  خلال نسف مركز خان يونس، وهناك 55 شهيدا.
1958 وفاة جلال أحمد أغا 
1959 تأسيس حركة فتح.
1961 وفاة الحاج خالد نعمان خالد أغا، وعمره 45
1964 تأسيس منظمة التحرير الفلسطينية
1969 ياسر عرفات يتولى رئاسة م. ت. ف.
1969 وصول الانسان للقمر.
1967 حكم اسرائيل    
1970 ايلول الاسود    
1973 حرب اكتوبر
1973 اختراع الهاتف المحمول، شؤكة موتورولا،  مارتن كوبر
1976 ظهور الايدز في الكونغو
1980 ابعاد المختارعيد الى الاردن
1980 اختراع الانترنت
1982 انسحاب اسرائيل من سيناء 25-04-1982
1982 الاجتياح الإسرائيلي للبنان، صرا وشاتيلا.
1987 الانتفاضة الاولى، تأسيس حركة حماس.
1988 اغتيال الشهيد أبوجهاد في تونس.
1988 وفاة المختار عيد حسين اغا، عمره 76 عاما.
1988 وفاة  الحاج حلمي احمد الاغا.
1989 تولي عدنان عيد المخترة، 1989-2003 
1989 استشهاد أحمد عبدالله دياب شاكر الاغا 1989-08-31
1990 غزو العراق للكويت 01-08-1990.
1991 اغتيال القيادي أبو اياد صلاح خلف في في 14 يناير 1991 في تونس ومعه هايل عبد الحميد أبوالهول وأبو محمد العمري.
1992 أسر ضياء زكريا الأغا.
1993 حكم السلطة الوطنية الفلسطينية، أوسلو.
1995 اغتيال الشهيد فتحي إبراهيم شقاقي في مالطا.
1997 وفاة أ. رمضان محمد حمدان الأغا، عن عمر ناهز 70 عاما.
2000 الانتفاضة الثانية.
2001 استهداف مركز التجارة العالمي بنيويورك 11 سبتمبر
2002 استشهاد رائد فايز عنتر شاكر الأغا 2002-01-24
2002 استشهاد ياسين الاغا 2002-12-10
2004 ظهور الفيس بوك
2004 اغتيال الشهيد أحمد ياسين.
2004 اغتيال د. عبدالعزيز الرنتيسي 17-04-2004
2004 استشهاد مازن ماجد الاغا قرب الحدود المصرية
2004 استشهاد ياسر عرفات  11-11-2004
2004 استشهاد المؤيد بحكم الله 12-12-2004
2005 انسحاب اسرائيل من فطاع غزة.
2006 وفاة د. احسان خليل الأغا 2006-06-27.
2006 أسر جلعاد شاليط، وافرج عنه في 2011.
2006 استشهاد الفتى محمد حسين رزق الشوربجي.
2007 وفاة اللواء مجيد الأغا 2006-06-27.
2007 حكم حركة حماس.
2008 الحرب الإسرائيلية على غزة –عملية الرصاص المصبوب.
2009 استشهاد الشاب شادي عايش الشوربجي 2009-01-0.
2009 انفلونزا الخنازير.
2010 وفاة المختار جاسر سليم الأغا.
2012 الحرب الإسرائيلية على غزة– عملية عمود السحاب
2014 وفاة د. خيري حافظ الأغا.
2014 الحرب الإسرائيلية على غزة– عملية الجرف الصامد، واستشهاد مجموعة من أبناء من العائلة.
2015 استشهاد محمود محمد سعيد الاغا  2015-12-18
2017 استشهاد يوسف عصام عنبر شاكر الأغا 2017-01-20
2017 استشهاد محمد مروان جميل الاغا 2017-10-30

اظهر المزيد