مقالات

التاء الساكنة بقلم- أ. فتحي رَمَضَان الحَاجّ مُحَمَّد الأَغا

عَبْقَرِيَّةُ السّكُونِ- التَاءُ السَّاكِنة.
بقلم:فتحي رَمَضَان الحَاجّ مُحَمَّد الأَغا
حقوق الملكية الفكرية محفوظة للكاتب

 تناولت الموضوعات السابقات التاء الساكنة المفتوح ما قبلها " تاء التأنيث"،ودار الحديث حول بعض أوضاع تلكم التاء الساكنة ،لتصب جميعها في إطار واحد،فكانت التاء التي اتصل بها ضمير،والتاء الساكنة "المتحركة تحاشي التقاء ساكنين" ،وكان ذلكم الحشد الهائل من تاء التأنيث الساكنة في كتاب العربية الأكبر،وتبين من خلال المتابعة أن مما يعزز تلكم التاء الساكنة نحو التأنيث انفتاح ما قبلها.،قد يسأل سائل:على فرض صحة ذلكم الزعم،وماذا لو ضُمَّ أو كُسِرَ ما قبل التاء الساكنة،هل تفقد دلالتها على التأنيث،أم تنصرف إلى دلالة أخرى؟ الإجابة تكمن في الفقرة الثانية وهي أن التاء الساكنة إذا ضُمَّ أو كُسِرَ ما قبلها تنصرف إلى تاء ساكنة لاعلاقة لها بالفعل الماضي"بسبب ضم أو كسر ما قبلها"، لتغدو تاء ساكنة من أصل بنية الفعل،فهي "لام الفعل"الساكنة ،ولا يكون ذلك إلا في مضارع جزمًا،أو في أمرٍ بناءً.

تاء التأنيث المفتوحة مع ألف الاثنتَيْن:
1- { قَدْ كَانَ لَكُمْ آيَةٌ فِي فِئَتَيْنِ الْتَقَتَا } آل عمران 13الْتَقَتَا
2- { فَإِن كَانَتَا اثْنَتَيْنِ فَلَهُمَا الثُّلُثَانِ مِمَّا تَرَكَ } النساء 176  كَانَتَا
3- { لَوْ كَانَ فِيهِمَا آلِهَةٌ إِلَّا اللَّهُ لَفَسَدَتَا فَسُبْحَانَ اللَّهِ رَبِّ الْعَرْشِ عَمَّا يَصِفُونَ } الأنبياء22 لَفَسَدَتَا
4- { أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقاً فَفَتَقْنَاهُمَا } الأنبياء30 كَانَتَا
5- { قَالَ مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لَا نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاء وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ } القصص 23 قَالَتَا
6- { وَلَئِن زَالَتَا إِنْ أَمْسَكَهُمَا مِنْ أَحَدٍ مِّن بَعْدِهِ إِنَّهُ كَانَ حَلِيماً غَفُوراً } فاطر41 زَالَتَا
7- { فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعاً أَوْ كَرْهاً قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ } فصلت11 قَالَتَا
8- { كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا } التحريم10 كَانَتَا- فَخَانَتَاهُمَا
9- { وَحُمِلَتِ الْأَرْضُ وَالْجِبَالُ فَدُكَّتَا دَكَّةً وَاحِدَةً } الحاقة14 فَدُكَّتَا

وهذا لا يغير شيئا من حالتها الإعرابية كحرف تأنيث مبنيّ علي سكون مقدر منع من ظهوره الفتح العارض منعًا لالتقاء الساكنين لامحل له من الإعراب،الملحظ أن تلكم التاء الساكنة"حسب الأصل" يسبقها الفتح، بمعنى أن هناك اعتبارًا آخر يعزز كون تلكم التاء الساكنة حرفَ تأنيث مبنيًّا على السكون،ذلكم الاعتبار هو انفتاح ما قبل تلكم التاء، الفتح الذي يكون غالبا علامة بناء الفعل الماضي طالما كان الماضي صحيح الآخر،أما حين يكون معتل الآخر فتحذف لامه حين تتصل به تاء التأنيث.

*كسر ما قبل التاء الساكنة ينجم عنه:
أفعال أمر مبنية على السكون ذلك أن تلكم التاء هي من بِنية الفعل "لام الفعل"
1- { رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْراً وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ }البقرة250  وَثَبِّتْ
2- { ربَّنَا اغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَإِسْرَافَنَا فِي أَمْرِنَا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ }آل عمران147   وَثَبِّتْ

كما ينجم عنه أفعال مضارعة مجزومة بالسكون،ذلك أن تلكم التاء من بنية الفعل "لام الفعل"
1- { قَالَ ابْنَ أُمَّ إِنَّ الْقَوْمَ اسْتَضْعَفُونِي وَكَادُواْ يَقْتُلُونَنِي فَلاَ تُشْمِتْ بِيَ الأعْدَاءَ } الأعراف150 تُشْمِتْ
2- { فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِّنَ اللَّيْلِ وَلاَ يَلْتَفِتْ مِنكُمْ أَحَدٌ إِلاَّ امْرَأَتَكَ إِنَّهُ مُصِيبُهَا مَا أَصَابَهُمْ } هود81 يَلْتَفِتْ
3- { فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِّنَ اللَّيْلِ وَاتَّبِعْ أَدْبَارَهُمْ وَلاَ يَلْتَفِتْ مِنكُمْ أَحَدٌ وَامْضُواْ حَيْثُ تُؤْمَرُونَ } الحجر 65 يَلْتَفِتْ
4- { وَلاَ تَجْهَرْ بِصَلاَتِكَ وَلاَ تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً } الإسراء 110    تُخَافِتْ
5- { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ } محمد 7   وَيُثَبِّتْ
                   
 *ضم ما قبل التاء الساكنة ينجم عنه:
أفعال مضارعة مجزومة بالسكون،مع ملحظ أن تلكم التاء الساكنة قد ضُمَّ ما قبلها
- { وَمَن يَرْتَدِدْ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَيَمُتْ وَهُوَ كَافِرٌ فَأُوْلَـئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ }البقرة217 فَيَمُتْ
 - { وَمَن يَقْنُتْ مِنكُنَّ لِلَّهِ وَرَسُولِهِ وَتَعْمَلْ صَالِحاً نُّؤْتِهَا أَجْرَهَا مَرَّتَيْنِ }الأحزاب31    يَقْنُتْ
- {اللَّهُ يَتَوَفَّى الْأَنفُسَ حِينَ مَوْتِهَا وَالَّتِي لَمْ تَمُتْ فِي مَنَامِهَا }الزمر42 تَمُتْ

توالي التائين:
من تمام دراسة هذا الموضوع يُشار إلى مايمكن تسميته ب:توالي التَّاءَيْن" التاء المفتوحة الواقعة لامًا للفعل الماضي،وتاء التأنيث الساكنة،وقد وردت هذه الظاهرة في كتاب العربية الأكبر على النحو التالي:
1- { كَمَثَلِ حَبَّةٍ أَنبَتَتْ سَبْعَ سَنَابِلَ فِي كُلِّ سُنبُلَةٍ مِّئَةُ حَبَّةٍ } البقرة 261 أنبَتتْ
2- { كَمَثَلِ جَنَّةٍ بِرَبْوَةٍ أَصَابَهَا وَابِلٌ فَآتَتْ أُكُلَهَا ضِعْفَيْنِ } البقرة 265 فَآتَتْ
3- { وَأَعْتَدَتْ لَهُنَّ مُتَّكَأً وَآتَتْ كُلَّ وَاحِدَةٍ مِّنْهُنَّ سِكِّيناً } يوسف 31 وَآتَتْ
4- {كِلْتَا الْجَنَّتَيْنِ آتَتْ أُكُلَهَا وَلَمْ تَظْلِمْ مِنْهُ شَيْئاً وَفَجَّرْنَا خِلَالَهُمَا نَهَراً }الكهف 33 آتَتْ
5- { فَأَتَتْ بِهِ قَوْمَهَا تَحْمِلُهُ قَالُوا يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئاً فَرِيّاً } مريم 27 آتَتْ
6- { فَإِذَا أَنزَلْنَا عَلَيْهَا الْمَاء اهْتَزَّتْ وَرَبَتْ وَأَنبَتَتْ مِن كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ } الحج 5 وَأَنبَتَتْ
7- { مَا تَذَرُ مِن شَيْءٍ أَتَتْ عَلَيْهِ إِلَّا جَعَلَتْهُ كَالرَّمِيمِ } الذاريات42 أَتَتْ
8- { وَكَأَيِّن مِّن قَرْيَةٍ عَتَتْ عَنْ أَمْرِ رَبِّهَا وَرُسُلِهِ فَحَاسَبْنَاهَا حِسَاباً شَدِيداً } الطلاق8 عَتَتْ

مجمل القول هو:
* الأصل في تاء التأنيث السكون وفتح ما قبل الآخر.
*قد تتحرك تلكم التاء الساكنة نحو الكسر تخلصا من التقاء ساكنين مع ملحظ بقاء فتح ما قبلها.
*قد تتحرك تلكم التاء الساكنة نحو الفتح حين اتصالها "بألف الاثنتَيْن"،مع ملحظ بقاء فتح ما قبلها.
*على افتراض بقاء التاء ساكنة،وتغيير حركة ما قبلها من الفتح إلى الضم أو الكسر تكون النتيجة أفعالا مضارعة مجزومة بالسكون،وأفعال أمر مبنية على السكون،لتكون التاء الساكنة هنا هي "لام" تلكم الأفعال المضارعية أو الأمرية.
وعليه يزعم كاتب السطور أنَّ نتائج الدراسة في كتاب العربية الأكبر قد تمخضت عما يلي:

أولاً: الفتح:
*فتح ما قبل الآخر+ تاء ساكنة =تاء تأنيث ساكنة.
- { كَم مِّن فِئَةٍ قَلِيلَةٍ غَلَبَتْ فِئَةً كَثِيرَةً بِإِذْنِ اللّهِ وَاللّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ }البقرة249 غَلَبتْ
- { وَابْيَضَّتْ عَيْنَاهُ مِنَ الْحُزْنِ فَهُوَ كَظِيمٌ }يوسف84 وابْيَضَّتْ

*فتح ما قبل الآخر+تاء ساكنة+ همزة وصل-أو ال=تاء تأنيث متحركة نحو الكسر تحاشيَ التقاء ساكنين في مفردتين متجاورتين.
-{ وَإِذْ زَاغَتِ الْأَبْصَارُ وَبَلَغَتِ الْقُلُوبُ الْحَنَاجِرَ } الأحزاب10 زَاغَتِ - وَبَلَغَتِ
-{وَقَالَتِ اخْرُجْ عَلَيْهِنَّ فَلَمَّا رَأَيْنَهُ أَكْبَرْنَهُ وَقَطَّعْنَ أَيْدِيَهُنَّ }يوسف31  وَقَالَتِ

*فتح ما قبل الآخر+تاء ساكنة+ ألف الاثنتين=تاء تأنيث متحركة نحو الفتح تحاشيَ التقاء ساكنين في مفردة واحدة.
-{ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا } التحريم10 كَانَتَا- فَخَانَتَاهُمَا

ثانيًا:الضم والكسر:
*ضم أو كسر ما قبل الآخر+تاء ساكنة=تاء ساكنة هي لام لمضارع :
- { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ } محمد 7   وَيُثَبِّتْ
- { وَلاَ تَجْهَرْ بِصَلاَتِكَ وَلاَ تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً } الإسراء 110     تُخَافِتْ

*أو هي لامٌ لأمر:
- { رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْراً وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ }البقرة250   وَثَبِّتْ
- { ربَّنَا اغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَإِسْرَافَنَا فِي أَمْرِنَا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ }آل عمران147 وَثَبِّتْ
ذلكم جانب من عبقرية التاء الساكنة في كتاب العربية الأكبر.

والحمدُ لله ربّ العَالمين.                   

اضغط هنا للتعرف على المرحوم أ. فتحي رمضان محمد حمدان الأغا

اظهر المزيد