متفرقات

شكر على تعاز المرحوم أ. علي محمد سالم الأغا


 بسم الله الرحمن الرحيم
" وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ " . صدق الله العظيم

 بسم الله الرحمن الرحيم
" إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ" صدق الله العظيم .

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، نحمد الله ــ أنا وأخي الحاج يزيد جمال أبو جمال ــ علي ما قدر وقضي، ولله ما أخذ، وله ما أعطي وكل شيء عنده بأجل مسمي ...

 بسم الله الرحمن الرحيم
" قُلْ لا أَمْلِكُ لِنَفْسِي ضَرًّا وَلا نَفْعًا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ لِكُلِّ أُمَّةٍ أَجَلٌ إِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ فَلا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلا يَسْتَقْدِمُونَ " . صدق الله العظيم

 نتقدم بجزيل شكرنا وعظيم الامتنان لكل من واسانا في مصابنا المغفور له بإذن الله أبننا : علي محمد سالم / علي الأغا بتلقفه عند إسلام روحه، والاهتمام بـه وبجثمانه الطاهر وتجهيزه ورعاية أسرته وتأمين وتسهيل إعادة جثمانه الطاهر لأرض الوطن بأقل وقت ممكن، كما ونشكر الأخوة والأحبة كلٌ باسمه ولقبه ورتبته, ــ واحتفاظنا لهم بحب وتقدير واحترام ما حيينا ــ لتجثمهم مرافقة جثمانه الطاهر.

 كما نتوجه بجزيل شكرنا لفخامة الأخ الرئيس محمود عباس وأمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم ورئيس ديوان الرئاسة الدكتور حسين الأعرج،و لكل من حضر لبيوت عزائنا في الوطن بخان يونس والكويت والأمارات العربية المتحدة وقطر ومصر العربية الشقيقة أوباتصالهم التلفوني أوالإلكتروني وموقع النخلة، من داخل فلسطين أو خارجها.

 ولا ننسي الأخوة الزملاء الصحفيين و نقابة الصحفيين الفلسطينيين، والإعلام الحكومي، وجامعة بيرزيت، ومركز تطوير الإعلام لجامعة بيرزيت ووكالات الأنباء والإذاعات الفلسطينية المحلية وإذاعة صوت العرب وصوت فلسطين من القاهرة والأخوة الصحفيين المصريين والعرب كلٌ باسمه ولقبه داعين الله رب السموات والأرض أن يكتب ذلك في ميزان حسناتهم وأن لا يريهم مكروهاً في عزيز أو حبيب لديهم جميعاً.

و يبقي لنا عندكم أمل بأن لا تنسونا وفقيدنا " عـلـي " رحمه الله بخالص دعائكم بظهر الغيب وجزاكم الله عنا خير الجزاء وصلي الله علي سيدنا محمد، في كل وقت وحين وجمعنا وإياكم في جنات النعيم.

                                            إِنَّـــا لِـــلــَّهِ وَإِنـــَّا إِلـــيــْهِ رَاجِــعُـــونَ

اضغط هنا للتواصل أو التعرف على أ. محمد سالم علي حمدان الأغا

اظهر المزيد