النخلة  |  عائلة الأغا



الرئيسة / نشاطات / المؤتمر العلمي الثالث لأمراض الباطنة

المؤتمر العلمي الثالث لأمراض الباطنة

برعاية معالي وزير الصحة الدكتور "مفيد المخللاتي" افتتح مجمع ناصر الطبي عصر الجمعة 16-08-2013  في قاعة المؤتمرات بفندق الارك ميد "موفنبيك" المؤتمر العلمي الثالث لأمراض الباطنة، ويهدف المؤتمر إلى تبادل الخبرات الطبية بين الطواقم الطبية المختلفة في داخل فلسطين والخارج والالتقاء بين المشاركين للتباحث حول الجديد في مجال طب الباطنة
وبحضور عدد كبير من الاطباء وعمداء كليات الطب والمحاضرين في الجامعات الفلسطينية وبمشاركة من خارج فلسطين.

وأكد د. علاء الدين المصري رئيس اللجنة العلمية ان المؤتمر يشارك فيه أكثر من 300 طبيب من كافة المستشفيات الفلسطينية ومحاضرين من كليات الطب وعمداء الكليات من الجامعات الفلسطينية، كما يحاضر فيه 3 أطباء فلسطينيين من خارج فلسطين . يهدف المؤتمر الى التواصل وتعزيز تمسكهم بهويتهم الأم، وتحمل مسؤولياتهم الوطنية والأخلاقية جراء اوضاع اهلهم في فلسطين عامة وفي قطاع غزة خاصة .
وأضاف انه سيُعرض في المؤتمر الذي يستمر لمدة 3 أيام على التوالي، 32 ورقة عمل منها 11 بحث علمي انجزت في غزة و7 حالات نادرة تم دراستها في غزة ، يشارك طلبة كليات الطب في قطاع غزة بتقديم مواد علمية خدمة ولدعم مجالات البحث العلمي وتطوير الخبرات لديهم.

وتحدث د. عمرو الاسطل المنسق العام للمؤتمر، عن أهمية المؤتمر الذي يأتي كاستجابة لتوصيات مؤتمر الباطنة الثاني الذي انعقد العام الماضي، مشيراً إلى ان إقامة مؤتمر بهذا الحجم وفي ظل الظروف التي نعيشها في غزة ليس بالسهل، مقدماً شكره للشركات الطبية الداعمة للمؤتمر، وللمؤسسات الإعلامية على رعايتها للمؤتمرـ وتختتم كلمته "غزة تستحق منا الكثير والجانب الطبي يستحق الكثير .. وشكر الكثير من الجنود المجهولين الذين ساهموا في نجاح المؤتمر

من جهته قال الدكتور جمال الهمص رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر مدير عام مجمع ناصر الطبي" يأتي هذا المؤتمر ضمن سلسلة الفعاليات العلمية التي ينفذها مجمع ناصر الطبي" بحسب ما وعد به في مؤتمره الثاني، ". مشيراً ان المجمع يتقدم بشكل كبير من أجل الرقي بمستوى الخدمات المقدمة للمرضى"، ويعقد باستمرار الأيام العلمية وورش العمل لتطوير كادره الطبي والاداري"، مطالبا بتشكيل لجنة وزارية لتنسيق الجهود العلمية التي تنظم المؤتمرات والأيام العلمية في المستشفيات وذلك لتحقيق الشمولية والتكامل في العمل .

وقال الدكتور يوسف ابو الريش رئيس المؤتمر ومدير عام المستشفيات، " إن مستشفيات وزارة الصحة تخطو خطوات واسعة نحو التطوير البنياني والتطور في الخدمة المقدمة لشعبنا، مضيفاً" ان هذا الحراك الطبي الكبير الذي نعيشه اليوم دلالة على تقدمنا نحو الهدف هو ذات الطريق الذي ياخذنا الى تحرير أوطاننا وتقدمنا في حياتنا الطبية و نسعى من خلال النقلة النوعية في كل المجالات إلى الرقي بالخدمة الطبية وبالكادر البشري وصولا الى تقديم كل الجهود لمرضانا هدفنا الاول والأساس .

وقال د. مفيد المخللاتي وزير الصحة في كلمته" نعتز بهذا النشاط العلمي وهذا المؤتمر الذي يؤكد أن غزة تشهد ثورة علمية، مثمناً دور مجمع ناصر الطبي وكوادره على تواصل عقد مؤتمراته العلمية.

وأضاف:" المؤتمر متميز بكل المقاييس برغم حصار غزة واستهدافها ورغم كل الصعاب نتحدي المستحيل ونقدم الانجاز ، غزة تثبت اليوم أنها تتقدم وتعطي في أصعب الظروف ".
وأكد على  دور وزارة الصحة الفلسطينية في الخطو خطوات متقدمة وتقديم نموذج طبي ونشاط ملحوظ، وقال:" هنا في غزة أفضل الخريجين في منطقتنا العربية ، فعندنا اكتفاء ذاتي بخريجينا وهذه نقلة ليست بالسهل في ظل ان محيطنا العربي يأن من هذا الأمر، بل أن خريجينا يتميزون بعلمهم المشهود وسرعة اندماجهم في المجتمع الطبي في كافة المستويات .

وعقدت خلال اليوم جلستين علميتين، ترأس الاولى دكتور حسن خلف ودكتور محمد العكلوك، وترأس الجلسه الثانية الدكتور سمير اسماعيل والدكتور لؤي ناصر

وقدم خلالهما اخصائيون وأطباء اوراق عمل بحثية تضمنت دراستين حول النزيف من القلب وحول انفلونزا الخنازير في قطاع غزة و أمراض السكر ومضاعفتاه في النوع الثاني،والتهابات البنكرياس الحادة و أوصت أوراق العمل المقدمة باعتماد البروتوكولات العالمية الحديثة في تشخيص وعلاج الجلطة القلبية. وبضرورة وضع بروتوكولات بين مستشفيات قطاع غزة لتسهيل عملية نقل وعلاج المرضى المصابين بالجلطة القلبية الحادة .وتوفير المستهلكات الطبية للقسطرة التشخيصية والعلاجية بشكل منتظم ودوري من أجل الرقي بتقديم الخدمة الطبية في مجال القسطرة القلبية في فلسطين والعمل على إعداد وتطبيق الطب المبني على الدراسات القلبية الحديثة والعمل على إجراء الابحاث الطبية في مجال امراض الشرايين التاجية.

وأكدت على أن العلاج الافضل لحل مشكلة الانيميا بسبب النزيف من اسفل الجهاز الهضمى هو تغيير الصمام الاورطى بجراحة القلب المفتوح.

 جدير بالذكر ان المؤتمر العلمي الثالث لأمراض الباطنة يأتي استجابة لتوصيات المؤتمر الثاني الذي عقده مجمع ناصر في يوليو 2012 ، ، التي أقرت أهمية تواصل هذه المؤتمرات ، لمتابعة آخر المستجدات ،و كافة البحوث والدراسات المحلية والعربية والعالمية التي أجريت وتناقش ما يتعلق بأمراض الباطنة.

 


د. سعدي جابر، د. سامي إبراهيم الأغا


الحضور


د. سامي إبراهيم الأغا


د. عمرو الأسطل المنسق العام للمؤتمر


د. رامي عيد العبادلة


د. علاء المصري








د. مصطفى شراب، د. محمد سامي الأغا








د. رائد زياد الأسطل، د. أيمن الفرا


د. هاني نعيم الأسطل، د.زكريا سلام الأغا
















د. محمد النونو، د. نعيم ياسين الأسطله ونجله د. هاني


د. إيهاب صادق البشيتي، د. محمد سامي الأغا، د. مصطفى شراب

أضف تعليقاً

التعليقات على الفيس بوك