متفرقات

رئيس جمهورية المالديف يجدد دعم بلاده لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة

جدد الرئيس المالديفي عبد الله يامين عبد القيوم دعم بلاده الثابت لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة و عاصمتها القدس الشرقية، و قال أن بلاده تفتخر بمساهمتها في رعاية القرار الخاص برفع مكانة فلسطين في الأمم المتحدة إلى دولة مراقب، و ذلك على ضوء التصويت الذي جرى في الأمم المتحدة العام الماضي، و الذي صوتت بلاده خلاله بقوة لصالح القرار، مؤكداً أن بلاده سوف تواصل دعمها لنيل عضوية دولة فلسطين في المنظمات الدولية الأخرى.

جاء ذلك في رسالته التي وجهها للشعب الفلسطيني، بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، و التي تناولتها وسائل الإعلام في البلاد، حيث أدان فخامته قيام إسرائيل بإنتهاكها لحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، مضيفاً أنه لا يمكن للحوار الهادف أن يتحقق، بدون الإعتراف الأساسي بوجود الدولة الفلسطينية.

و أضاف الرئيس المالديفي قائلاً إن الشعب الفلسطيني ما زال محروماً من حقوقه الأساسية، خاصة حقه في إقامة دولة مستقلة ذات سيادة، معتبراً أنه لا يمكن أن يكون التفاوض بين الفلسطينيين و الإسرائيليين على قدم المساواة، إلا إذا نال الشعب الفلسطيني حقوقه الأساسية.

و بهذه المناسبة، فقد حث الرئيس المالديفي المجتمع الدولي لللحفاظ على تركيزه تجاه التوصل إلى حل شامل و عادل و دائم لمشاكل الشرق الأوسط.


الرئيس المالديفي عبد الله يامين عبد القيوم


رسالة الرئيس المالديفي عبد الله يامين عبد القيوم

اضغط هنا للتواصل أو التعرف على الدكتور أنور حمتو قاسم محمد قاسم الأغا

اظهر المزيد