مقالات

تحويل القبلة

بسم الله الرحمن الرحيم

تحويل القبلة

لقد تحولت القبلة من مسجد الأقصى الي المسجد الحرام مرة واحدة ايام رسول الله صلي الله عليه وسلم ومنذ ذلك التاريخ اعتمدت قبلة واحدة (موحدة) لكل المسلمين، ولم نسمع بعد ذلك تحويلا جديدا لها وعلي هذا الأساس فان عائلاتنا - باعتبارها جزءا من عامة المسلمين- لا تتجه لقبلة سواها، ولم يدر بخلدها - ولا يدور بخلدها- لحظة أن تفكر في قبلة بديلة.

ان عائلتنا صرح حصين له رب يحميه من العبث وعوامل التعرية، وانها شجرة أصلها ثابت وفرعها في السماء وليس معلقا في الهواء متنكرا لجذوره ليحكم عليه بالذبول.

انها حصن مداخله أبوابه فمن يطرق نوافذه أو يتسلق أسواره أو يتسلل من ممراته او دهاليزه لا يسمح له بالدخول، بل يتعذر عليه الدخول.

فعلي الطارق أن يعيد حساباته ويتجه صوب المداخل ليدق أبوابها حتي يكون دخوله شرعيا مصداقا لقوله تعالى " وليس البر بأن تأتوا البيوت من ظهورها ولكن البر من اتقى وأتوا البيوت من أبوابها واتقوا الله لعلكم تفلحون" البقرة الآية 189

الصوت الواحد الموحد لعائلة الأغا

 القلعة ديوان عائلة الأغا

اضغط هنا للتواصل أو التعرف على الحاج وديع أحمد الأغا

اظهر المزيد