مقالات

لسانٌ عربيّ مُبين -أعْيُنٌ وعُيُونُ- بقلم أ. فتحي رَمَضَان الحاجّ مُحَمّد الأَغا

لسانٌ عربيّ مُبين  -أعْيُنٌ وعُيُونُ
بقلم فتحي رمضان الحاجّ محمد الأغا .
حقوق الملكية الفكرية محفوظةٌ للكاتب.

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

وردت كلمة  عين ـ العين  في البيان العالي مفردة، مثناة، مجموعة جمع تكسير, أما صيغة المفرد، فتفهم دلالتها تبعًا للسياق الواردة فيه لينصبّ المعنى على  العين الباصرة، أو على عينٍ جارية، كما وردت على صيغة المفرد ثماني عشرة مرة منها:

(وَكَتَبْنَا عَلَيْهِمْ فِيهَا أَنَّ النَّفْسَ بِالنَّفْسِ وَالْعَيْنَ بِالْعَيْنِ) المائدة 45
{عَيْناً فِيهَا تُسَمَّى سَلْسَبِيلاً }الإنسان 18
(تُسْقَى مِنْ عَيْنٍ آنِيَةٍ )الغاشية5
(أَنِ اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْحَجَرَ فَانْبَجَسَتْ مِنْهُ اثْنَتَا عَشْرَةَ عَيْنًا)الأعراف 160.

كذلك  صيغة المثنى، تُفهم دلالتها وفقًا للسياق الواردة فيه، بحيث لا يتعدى المعنى  العينين الباصرتين ـ أو العينين الجاريتين
(وَلا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ )الكهف 28
(فِيهِمَا عَيْنَانِ تَجْرِيَانِ) الرحمن50
( فِيهِمَا عَيْنَانِ نَضَّاخَتَانِ)الرحمن66
(لا تَمُدَّنَّ عَيْنَيْكَ إِلَى مَا مَتَّعْنَا بِهِ أَزْوَاجًا مِنْهُم)الحجر 88  
(أَلَمْ نَجْعَلْ لَهُ عَيْنَيْنِ) البلد8.  
ووردت جمع تكسير بصيغتين:

الصيغة الأولى: عيون
ورد الجمع  بهذه الصيغة عشر مرات ضمن قرآن كريم مكيّ، لاحظ :(إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ) الحجر45 
( فَأَخْرَجْنَاهُمْ مِنْ جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ) الشعراء57
(كَمْ تَرَكُوا مِنْ جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ ) الدخان25
(فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ ) الدخان52
(إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ )الذريات15 
(إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي ظِلالٍ وَعُيُونٍ )المرسلات41 
(وَفَجَّرْنَا الأَرْضَ عُيُونًا فَالْتَقَى الْمَاءُ عَلَى أَمْرٍ قَدْ قُدِرَ) القمر12 .

لقد كان السياق هو الذي يحدد دلالة الكلمة إنْ في المفرد :(وَكَتَبْنَا عَلَيْهِمْ فِيهَا أَنَّ النَّفْسَ بِالنَّفْسِ وَالْعَيْنَ بِالْعَيْنِ) المائدة 45  
(تسْقَى مِنْ عَيْنٍ آنِيَةٍ) الغاشية5  ، وإنْ في المثنى( فِيهِمَا عَيْنَانِ نَضَّاخَتَانِ)الرحمن66 {أَلَمْ نَجْعَل لَّهُ عَيْنَيْنِ } البلد8 
{ يَا أَسَفَى عَلَى يُوسُفَ وَابْيَضَّتْ عَيْنَاهُ مِنَ الْحُزْنِ فَهُوَ كَظِيمٌ }يوسف84  لتنصرف الدلالة إلى معناها المحدد: { العين الجارية} أو { العين الباصرة}.
أما في صيغتيّ الجمع فإن ذلك ينتفي تمامًا، إذ تتفرد كل كلمة بدلالة دقيقة ومحددة، وقد وردت هذه الصيغة ثماني مرات ضمن قرآن كريم مكيّ ومدنيّ .

لاحظ (قَالَ أَلْقُوا فَلَمَّا أَلْقَوْا سَحَرُوا أَعْيُنَ النَّاسِ وَاسْتَرْهَبُوهُمْ وَجَاءُوا بِسِحْرٍ عَظِيمٍ)الأعراف116
(لَهُمْ قُلُوبٌ لا يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لا يُبْصِرُونَ بِهَا)الأعراف 179 
(أَمْ لَهُمْ أَعْيُنٌ يُبْصِرُونَ بِهَا) الأعراف 195
(قَالُوا فَأْتُوا بِهِ عَلَى أَعْيُنِ النَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَشْهَدُونَ )الانبياء61                     
(وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَأَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا) الفرقان74
(فَلا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أُخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ) السجدة17 
(يَعْلَمُ خَائِنَةَ الأعْيُنِ وَمَا تُخْفِي الصُّدُورُ) غافر19
(وَفِيهَا مَا تَشْتَهِيهِ الأَنْفُسُ وَتَلَذُّ الأَعْيُنُ وَأَنْتُمْ فِيهَا خَالِدُونَ) الزخرف 71.

كما وردت مضافة إلى ضمائر : أعينكم ـ أعيننا ـ أعينهم ـ أعينهن .
{  وَلاَ أَقُولُ لِلَّذِينَ تَزْدَرِي أَعْيُنُكُمْ لَن يُؤْتِيَهُمُ اللّهُ خَيْراً  } هود31 
{ ذَلِكَ أَدْنَى أَن تَقَرَّ أَعْيُنُهُنَّ وَلَا يَحْزَنَّ }الأحزاب51
{وَلَوْ نَشَاء لَطَمَسْنَا عَلَى أَعْيُنِهِمْ فَاسْتَبَقُوا الصِّرَاطَ فَأَنَّى يُبْصِرُونَ } يس 66 
والملحظ  في صيغتي الجمع هاتين { عيون ـ أعين } أن  عيون  جاءت ضمن قرآن كريم مكيّ، ليخلص معناها فقط إلى العيون الجارية،  عيون- العيون- عيونًا ، ولا تكون دلالتها في اللسان العربيّ المبين إلا على العيون الجارية.

الصيغة الثانية :أعين
أما  أعين  بكافة صيغها وحالاتها، فقد جاءت ضمن قرآن كريم مكيّ، مدنيّ،إلا أن معناها يخلص فقط إلى الأعين الباصرة.

يلاحظ أن المفرد والمثنى من هذه الكلمة ـ وبعيدًا عن الإغراق في التفاصيل ـ يسيران ضمن نسق دقيق تفهم من خلاله دلالة الكلمة حسب السياق، وحين ينتقل البيان العالي إلى صيغة الجمع تأخذ كل صيغة مكانها لتدل بدقة على المقصود المحدد فيها لتخلص إلى :-

أن اللسان العربي المبين قد استخدم الأعين ـ أعين ـ أعينكم ـ أعيننا ـ أعينهم ـ أعينهن ، جمعًا للعين الباصرة فقط، واستخدم العيون جمعًا للعين الجارية، ولا يتخلف ذلك في اللسان العربيّ المبين .

والحمد لله رب العالمين.                   

اضغط هنا للتعرف على المرحوم أ. فتحي رمضان محمد حمدان الأغا

اظهر المزيد